القوات اليمنية تستهدف بصاروخ بدر قوات التحالف السعودي قبالة نجران

القوة الصاروخية اليمنية تستهدف تجمعات قوات التحالف السعودي في الصوح قبالة نجران بصاروخ باليستي نوع بدر، والمتحدث باسم القوات المسلحة بصنعاء العميد يحيي سريع يعلن أن الإصابة مباشرة، ويؤكد سقوط عشرات القتلى والجرحى، والتحالف السعودي ينكر أن يكون هذا الاستهداف قد أسفر عن أي أضرار بشرية أو تلفيات.

الضربة الصاروخية استهدفت تجمعات كبيره للتحالف السعودي
الضربة الصاروخية استهدفت تجمعات كبيره للتحالف السعودي

أفاد مصدر عسكري يمني باستهداف القوة الصاروخية تجمعات قوات التحالف السعودي في الصوح قبالة نجران بصاروخ باليستي نوع بدر.

وأعلن المتحدث باسم القوات المسلحة بصنعاء العميد يحيي سريع أن الضربة الصاروخية استهدفت تجمعات كبيره للعدو السعودي ومرتزقته وكانت الإصابة مباشرة، مؤكداً سقوط عشرات القتلى والجرحى، وشوهدت عشرات سيارات اسعاف شوهدت تنقل القتلى والجرحى

وأضاف أن العملية موثقة وسيتم بثها لاحقاً، لافتاً إلى أن هذه العملية قد أصابت التحالف السعودي بالذعر والخوف وسببت حالة إرباك كبيرة في صفوفهم. 

كما كان العميد سريع قد أعلن أن القوة الصاروخية أطلقت صاروخ كروز على محطة الكهرباء بالشقيق في جيزان، مؤكداً أن الصاروخ أصاب هدفه بدقة عالية. 

وقال إن استهداف محطة الكهرباء بالشقيق في جيزان السعودية رداً على جرائم العدوان وحصاره للشعب اليمني، مشيراً إلى أنه ماتزال هناك مفاجآت كبيرة قادمة  يُستهدف من خلالها مواقع أكثر حساسية بالنسبة للنظام السعودي في حال استمر في تصعيده وعدوانه.

من جهته أكد التحالف السعودي سقوط مقذوف "معادٍ أطلقته الميليشيا الحوثية المدعومة من ‎إيران بالقرب من محطة تحلية المياه بالشقيق"، وأنكر أن يكون هذا الاستهداف قد أسفر عن أي أضرار بشرية أو تلفيات.

وقال إن "الجهات العسكرية والأمنية تعمل على تحديد نوع المقذوف الذي تم استخدامه في الإعتداء الإرهابي"، بحسب تعبيره. معتبراً أن "إعلان الحوثيين مسؤوليتهم عن هذا العمل الإرهابي يمثل اعترافاً صريحاً باستهداف المناطق المدنية".

يأتي ذلك بعد ساعات من سقوط قتلى وجرحى من قوات الرئيس عبد ربه منصور هادي والسعودية بإنكسار زحف استمر لعدة ساعات بمشاركة طائرات التحالف السعودي الحربي والتجسسي والأباتشي واستدراج تجمعاتهم لأحد التباب قبالة جبل قيس بجيزان السعودية، بالتزامن مع انكسار زحف ثان استمر لعدة ساعات بمشاركة طائرات التحالف السعودي الحربية وتفجير عبوة ناسفة على تجمعاتهم وسقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوفهم شرق الخوبة بجيزان نفسها.

وأفاد مصدر عسكري يمني بمصرع وإصابة عدد من قوات هادي والسعودية بكمينان محكمان نفذته وحدة الهندسة التابعة لقوات الجيش واللجان قبالة السديس والحماد بنجران السعودية .كما افاد مصدر عسكري يمني بسقوط قتلى وجرحى من قوات هادي بإستهداف تجمعاتهم بالمدفعية قبالة السديس بنجران، بالتزامن مع سقوط قتلى وجرحى من قوات هادي والسعودية بقصف مدفعي استهدف تجمعاتهم غرب السديس وفي الصوح بنجران نفسها.

في غضون ذلك أسقط الجيش واللجان الشعبية طائرة تجسسية تابعة لقوات التحالف بسلاح مناسب في الشرفة بنجران السعودية، وأفاد مصدر عسكري يمني بسقوط قتلى وجرحى من قوات هادي والسعودية بإطلاق صاروخ نوع زلزال 2 على تجمعاتهم قبالة منفذ علب بعسير السعودية. 
وفي الداخل اليمني، أفاد مصدر عسكري يمني بقصف مكثف للقوات المتعددة للتحالف بالعيارات الرشاشة على مناطق متفرقة من منطقة الفازة بمديرية التحيتا جنوب الحديدة غرب اليمن.

يأتي ذلك بعد ساعات من قصف القوات المتعددة للتحالف بالرشاشات المتوسطة والمدفعية على مناطق متفرقة من مديرية حيس وبالمدفعية على قرية الشعب غرب حيس .بالتزامن مع قصف مكثف للقوات المتعددة للتحالف بالرشاشات الثقيلة والمتوسطة على مزارع وممتلكات المواطنين في منطقة كيلو 16 بمديرية الحالي، كما افاد مصدر عسكري بقصف القوات المتعددة للتحالف بالمدفعية والرشاشات على منازل المواطنين وتضرر عدد منها في مدينة الدريهمي المحاصرة، كما قصفت القوات المتعددة للتحالف بعدد من قذائف الهاون على منازل المواطنين في الجَاح وسط تحليق لطائرات التحالف السعودي الحربية. كما شنت طائرات التحالف السعودي غارة جوية على معسكر الفرقة سابقاً شمالي العاصمة صنعاء . 
وفي الجوف شمال شرق اليمن، أفاد مصدر عسكري يمني بتدمير الجيش واللجان 4 آليات عسكرية تابعة لقوات هادي بعمليات نوعية نفذتها وحدة الهندسة التابعة لقوات الجيش واللجان في مناطق صبرين والمهاشمة واسطر وسلبة بمديرية خب والشعف بالمحافظة.

وامتدت المواجهات ألى وسط البلاد، حيث سقط عدد من القتلى والجرحى من قوات هادي والسعودية بانكسار زحف واسع من 4 مسارات استمر 10 ساعات مسنوداً بمشاركة الطائرات التحالف السعودي الحربي بجبهة قانية بالبيضاء وسط اليمن.

وفي تعز جنوباً، أفاد مصدر عسكري يمني بسقوط قتلى وجرحى من قوات هادي بإنكسار زحف واسع من 3 مسارات استمر أكثر من 8 ساعات في جبهة صالة بتعز جنوب البلاد.