لأسباب أمنية... القوات الأميركية تعد لإجلاء 400 موظف من قاعدة في العراق

ثلاثة مصادر عسكرية عراقية تكشف أنّ القوات الاميركية تعدّ لإجلاء مئات المتعاقدين العاملين في شركتين من قاعدة عسكرية شمال العراق.

لأسباب أمنية... القوات الاميركية تعدّ لإجلاء 400 موظف من قاعدة عسكرية في العراق
لأسباب أمنية... القوات الاميركية تعدّ لإجلاء 400 موظف من قاعدة عسكرية في العراق

قالت ثلاثة مصادر عسكرية عراقية إنّ القوات الاميركية تعدّ لإجلاء مئات المتعاقدين العاملين في شركتي "لوكهيد مارتن" و "ساليبورت غلوبال" من قاعدة عسكرية في العراق.

وأوضحت المصادر أنّ نحو 400 متعاقد في الشركتين يستعدّون في وقت قريب لمغادرة قاعدة "بلد" العسكرية شماليّ بغداد التي تستضيف قوات أميركية، وذلك بسبب "تهديدات أمنية محتملة،  بحسب قولها.

وقال مسؤول عسكري مطلع على العمليات اليومية للقاعدة إن الجيش الأميركي أبلغ المسؤولين العراقيين بأنهم سيشرعون في إجلاء نحو نصف
الموظفين البالغ عددهم 800 والذين يعملون لدى الشركتين في قاعدة بلد.
وأضاف المسؤول أن عملية الإجلاء ستستغرق نحو عشرة أيام.
وقال مصدران عسكريان آخران إن عملية الإجلاء ستتم على مرحلتين وستجرى بطائرات عسكرية.
وتعرضت قاعدتان عراقيتان أخريان تستضيفان قوات أميركية لقصف صاروخي الأسبوع الماضي في هجمات لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عنها.
وفي 19 أيار/ مايو الماضي تحدثت أنباء عن سقوط قذيفة صاروخية بالقرب من السفارة الأميركية داخل المنطقة الخضراء في بغداد.