الفلسطينيون يتصدون للاحتلال الإسرائيلي بعد اقتحامه بلدة العيسوية بالقدس المحتلة

استشهاد الشاب الفلسطيني محمد سمير العبيد في بلدة العيسوية برصاص الاحتلال، ومراسلة الميادين تفيد بأن الاحتلال لايزال يحتجز جثمان الشهيد إضافة إلى جثامين شهداء آخرين. والاحتلال يرفع حظر إدخال الوقود القطري إلى قطاع غزة مقابل التوقف عن إطلاق البالونات الحارقة.

  • شبان فلسطينيون يتصدون لقوات الاحتلال في العيسوية بالقدس المحتلة

استشهد الشاب الفلسطيني محمد سمير العبيد في العيسوية صباح اليوم الجمعة بعدما أصيب برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في الصدر.

الشهيد فارق الحياة خلال محاولة إنعاشه في المستشفى، وبعدما أعاق الاحتلال وصوله إليه.  

والدة الشهيد سمير قالت للميادين "الاحتلال اختطف جثمان ولدي بعد استشهاده"، موضحة "الاحتلال كان اعتقل ولدي الشهيد حين كان في الـ15 من عمره بتهم باطلة".

أما شقيقة الشهيد فقالت بدورها للميادين "نحن نفرح أيضاً لشهادة أخي رغم الألم الذي يعتمرنا بسبب غدر الاحتلال"، مضيفة "رأيت جثمان شقيقي قبل أن ياخذه الاحتلال".

مراسلة الميادين أفادت بأن الاحتلال لايزال يحتجز جثمان الشهيد العبيد، إضافة إلى احتجاز جثامين عشرات الشهداء الفلسطينيين، مشيرة إلى أن شوارع العيسوية بدت اليوم أشبه بساحات حرب بعد اعتداءات الاحتلال.

مراسلة الميادين في العيسوية لفتت إلى أن قوات الاحتلال تعتدي على المارة في شوارع البلدة، مشيرة إلى أن المئات من جنود الاحتلال ينتشرون في شوارع البلدة ولا سيما قرب مسجد الأربعين.

كما أشارت إلى أن الاحتلال يعيق تحرك الطواقم الطبية لانقاذ المصابين.

الناشط الفلسطيني هاني عيساوي قال للميادين "سنبقى نقف في وجه المؤامرات التي تحاك ضد الشعب الفلسطيني والقدس"، مشيراً إلى أن بلدة العيسوية تواجه كل المؤامرات ومشاريع سلخها عن القدس لتمرير المشروع الأميركي بحق المدينة المقدسة.

وكانت قوات الاحتلال قد اعتدت على تظاهرة سلمية ضد "صفقة القرن" انطلقت في بلدة العيسوية.

وقد أحرق شبان فلسطينيون المركز الجماهيري التابع لبلدية الاحتلال في قرية العيساوية، فيما تصدّى آخرون لاقتحام قوات الاحتلال القرية ليلاً.

مراسلة الميادين في القدس المحتلة أفادت بأن التوتر مستمر في القدس المحتلة بسبب انتهاكات قوات الاحتلال في العيسوية.

وذكرت وزارة الصحة الفلسطينية أنه أصيب 49 مواطناً من بينهم 8 مسعفين وصحافي جراء اعتداءات الاحتلال خلال مسيرة العودة.

مواقع التواصل الاجتماعي تحدثت عن أن قوات الاحتلال اعتقلت فجر اليوم الأسير المحرر الطالب الجامعي يوسف أطرش بعد اقتحام مكان عمله في الخليل.

الاحتلال يرفع الحظر عن إدخال الوقود القطري إلى غزة مقابل وقف إطلاق البالونات الحارقة

وفي سياق آخر، رفع الاحتلال الإسرائيلي الحظر عن إدخال الوقود القطري إلى قطاع غزة، إضافة إلى السماح بالصيد مقابل وقف إطلاق البالونات الحارقة.

وأكد مصدر خاص للميادين أنه تمّ الاتفاق على إعادة الهدوء إلى قطاع غزة اعتباراً من الليلة الماضية بوساطة أممية.

نقيب الصيادين الفلسطينيين نزار عياش أكد للميادين أن الاحتلال سمح بتوسيع مساحة الصيد حتى 15 ميلاً، اعتباراً من صباح اليوم.

كما وأعلنت شركة الكهرباء استئناف توريد الوقود لمحطة التوليد عبر كرم أبو سالم، والبدء بتشغيل المولد الثالث في المحطة.