كاتس من أبو ظبي: سأواصل العمل مع نتنياهو لتعزيز سياسة التطبيع بالقوة

وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس يناقش في أبو ظبي "تهديدات إيران النووية"، ويشدد "سأواصل العمل مع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو لتعزيز سياسة التطبيع بالقوة التي نقودها".

  • وزير الخارجية الإسرائيلي يبحث في أبو ظبي
    وزير الخارجية الإسرائيلي يبحث في أبو ظبي "تهديدات إيران النووية"

زار وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس اليوم الإثنين أبو ظبي عاصمة دولة الإمارات، والتقى بالأمين العام للأمم المتحدة، كما التقى بمسؤول كبير في الإمارات.

وناقش كاتس على هامش مؤتمر للأمم المتحدة حول البيئة، الجوانب الإقليمية والعلاقات بين البلدين، و"الحاجة إلى التعامل مع تهديدات إيران النووية، المتمثل بتطوير الصواريخ، ودعم الإرهاب الإقليمي، وعنف إيران ضد المصالح الإقليمية".
ويظهر شريط فيديو كاتس وهو يقف بالقرب من جامع الشيخ زايد بن سلطان آل نهيّان في أبو ظبي قائلاً بالعبرية "أنا متحمس للوقوف هنا في أبو ظبي ولتمثيل مصالح دولة إسرائيل تجاه دول الخليج العربي".

كاتس أضاف "هذا تطور ملحوظ في العلاقة بين إسرائيل ودول المنطقة"، مؤكداً "سأواصل العمل مع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو لتعزيز سياسة التطبيع بالقوة التي ترتكز على قدرات دولة إسرائيل في المجالات الأمنية والاستخباراتية والمدنية".

وتابع "أنا كوزير خارجية أنوي مواصلة دفع هذه السياسية بكل قوة إلى الأمام".

معلقة الشؤون السياسية في قناة "كان" الإسرائيلية قالت من جهتها إن هذه الزيارة والتي نرى صورها الآن ونشرها مكتب وزير الخارجية الإسرائيلي هي جزء من سلسلة زيارات تجري بشكل دائم من قبل شخصيات إسرائيلية رسمية يتم دعوتها إلى مؤتمرات دولية تتم في تلك الدول.