المشاط من معرضٍ للصواريخ والطائرات المسيّرة: المرحلة القادمة مليئة بالمفاجئات

رئيس المجلس السياسي الأعلى القائد الأعلى للقوات المسلحة اليمنية يفتتح معرض الشهيد صالح الصمّاد للصناعات العسكرية اليمنية الذي يحتوي على نماذج للصواريخ الباليستية والمجنّحة والطائرات المسيّرة المتطورة. ويكشف المشاط أن المرحلة القادمة ستكون مليئة بالمفاجئات، وأن الأسلحة الجديدة ستحدث فارقاً في موازين القوى مع العدوان.

مفتتحاً معرض الصواريخ والطائرت المسيرة الجديدة.. المشاط: المرحلة القادمة ستكون مليئة بالمفاجئات
مفتتحاً معرض الصواريخ والطائرت المسيرة الجديدة.. المشاط: المرحلة القادمة ستكون مليئة بالمفاجئات

افتتح رئيس المجلس السياسي الأعلى القائد الأعلى للقوات المسلحة اليمنية مهدي المشاط اليوم الأحد معرض الشهيد صالح الصمّاد للصناعات العسكرية اليمنية الذي يحتوي على نماذج للصواريخ الباليستية والمجنّحة، والطائرات المسيّرة الجديدة، بحضور عضو المجلس السياسي الأعلى محمد علي الحوثي، والمتحدث الرسمي للقوات المسلحة العميد يحيى سريع، وعدد من المسؤولين العسكريين الكبار.

وأزاح المشاط الستار  عن الأسلحة اليمنية الجديدة وهي صاروخ "قدس 1" المجنّح، وطائرة "صماد 3" المسيّرة، وطائرة "صمّاد1" المسيّرة الاستطلاعية، وطائرة "قاصف 2k" المسيّرة، ومنظومة "بركان2"، والصواريخ متوسطة المدى "قاهر" و"بدر" بأجياله الثلاثة.

واستمع المشاط من وزير الدفاع اللواء الركن محمد ناصر العاطفي، ورئيس هيئة الأركان العامة والمتحدث الرسمي للقوات المسلحة، إلى شرح حول الخصائص التكتيكية والقتالية للطائرات المسيّرة الجديدة، والصواريخ ومراحل تصنيعها، وما ستمثله هذه الأسلحة الجديدة من إضافة نوعية، ستعزز من القدرات العسكرية اليمنية وستغير مسار ومجريات المعركة مع العدوان باعتبارها أسلحة ردع فاعلة ومهمة.

المشاط أشاد بالإنجازات النوعية والنجاحات المتتالية التي تحققها القوات المسلحة اليمنية في مختلف الجوانب، ومنها مجالات التصنيع العسكري الذي حقق نجاحات ملموسة، ورأى أن "ما حققته القوة الصاروخية والطائرات المسيّرة يعد مفخرة لكل اليمنيين".

كما كشف المشاط أن المرحلة القادمة ستكون مليئة بالمفاجئات، وأن الأسلحة الجديدة ستحدث فارقاً في موازين القوى مع العدوان، "وستتغير معها كل المعطيات لصالح قواتنا باعتبار هذه الأسلحة الجديدة أسلحة ردع فاعل ومؤثر".

وزير الدفاع أوضح من جهته أن القوات المسلحة وصلت إلى مرحلة متقدمة في مجالات الصناعات العسكرية التي تشهد كل يوم تطوراً ونجاحاً ملموساً بأياد وخبرات يمنية، مشيراً إلى أنه تمّ اختبار هذه الأسلحة بعدة عمليات ناجحة وأثبتت قدرتها ودقتها على إصابة أهدافها.

وأكد أن القادم سيكون أعظم وأشدّ إيلاماً على قوى العدوان "ما لم يجنحوا للسلام ويوقفوا عدوانهم وحصارهم على شعبنا اليمني".

وفي السياق، عطلت أمس السبت طائرات "قاصف" اليمنية مطاري أبها وجيزان السعوديين. وأعلن الطيران اليمني المسيّر عن استهداف مواقع عسكرية مهمة في المطارين المذكورين. 

وقال رئيس وفد صنعاء المفاوض محمد عبد السلام إن "الضربات الجوية المتواصلة على مطارات مملكة العدوان خيار فرضه استمرار العدوان والحصار".