لا فائز بين يونايتد وأرسنال

مانشستر يونايتد يفشل في تحقيق الفوز في ملعبه على أرسنال ليتعادلا 1-1 في ختام المرحلة السابعة من الدوري الإنكليزي لكرة القدم، ليتراجع إلى المركز العاشر في الترتيب ويزيد الضغوط على مدربه النروجي أولي غونار سولسكاير.

أوباميانغ محتفلاً بهدفه مع زملائه (أ ف ب)
أوباميانغ محتفلاً بهدفه مع زملائه (أ ف ب)

فشل مانشستر يونايتد في تحقيق الفوز في ملعبه على أرسنال ليتعادلا 1-1 في ختام المرحلة السابعة من الدوري الإنكليزي لكرة القدم، ليتراجع إلى المركز العاشر في الترتيب ويزيد الضغوط على مدربه النروجي أولي غونار سولسكاير.

وبحث يونايتد عن فوزه الثالث فقط هذا الموسم في الدوري المحلي، لكنه تعادل بعد خطأ دفاعي منح أرسنال نقطة ثمينة عبر الغابوني بيار-إيمريك أوباميانغ، احتسب بعد اللجوء إلى تقنية المساعدة بالفيديو.

وفي حين رفعت هذه النقطة أرسنال الى المركز الرابع في ترتيب الدوري برصيد 12 نقطة، تراجع يونايتد الى المركز العاشر (أنهى المرحلة السادسة في المركز الثامن) برصيد تسع نقاط فقط من سبع مباريات.

وبحسب إحصاءات "أوبتا"، مجموع النقاط هذا لصالح يونايتد في المباريات السبع الأولى من بطولة إنكلترا، هو الأدنى له في هذه المرحلة منذ موسم 1989-1990.

وافتتح يونايتد التسجيل عبر الاسكتلندي سكوت ماكتوميناي (45)، قبل أن يعادل أوباميانغ لصالح فريق المدرب الإسباني أوناي إيمري (58).

ورفع أوباميانغ، هداف الدوري في الموسم الماضي (22 هدفاً مع نجمي ليفربول المصري محمد صلاح والسنغالي ساديو مانيه)، رصيده من الأهداف هذا الموسم إلى سبعة تساوياً مع لاعب تشلسي تامي أبراهام، خلف المتصدر الأرجنتيني سيرجيو أغويرو مهاجم مانشستر سيتي (8).

وشهدت المباراة عودة الفرنسي بول بوغبا إلى صفوف يونايتد في منافسات الدوري بعد غيابه عن المرحلتين السابقتين لإصابة في الكاحل، علماً بأنه شارك في الفوز أمام روشدايل من الدرجة الثالثة بركلات الترجيح في الدور الثالث من كأس رابطة الأندية المحترفة الأربعاء.