تزامناً مع الهجوم على سوريا... الرياضة التركية تؤدّي التحية العسكرية!

رياضيون ورياضيات أتراك يؤدّون التحية العسكرية تزامناً مع هجوم الجيش التركي على شمال شرق سوريا.

  • لاعبو منتخب تركيا خلال تأديتهم التحية العسكرية

شهدت الأيام الأخيرة تأدية العديد من الرياضيين والرياضيات الأتراك التحية العسكرية تزامناً مع هجوم الجيش التركي على شمال شرق سوريا بدءاً من لاعبي منتخب كرة القدم.

وأدّى اللاعبون الأتراك التحية العسكرية بعد تسجيل اللاعب جينك توسون هدف الفوز على ألبانيا في تصفيات كأس أوروبا 2020 لكرة القدم يوم الجمعة الماضي.

وأفاد المسؤول في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، فيليب تاونسند، لوكالة الأنباء الإيطالية أن الاتحاد "سينظر" في المسألة.

وعادة في تركيا، يعلن مشاهير ومن بينهم لاعبو كرة قدم الدعم لقوات أمن وجيش بلدهم بعد وقوع هجمات أو عند تنفيذهم لعمليات عسكرية.

ونُشرت بعد المباراة صورة للمنتخب التركي في حسابه الرسمي على "تويتر"، يظهر فيها اللاعبون وهم يؤدّون التحية العسكرية. وكُتب في التغريدة أن اللاعبين "أهدوا فوزهم إلى جنودنا الشجعان وإلى عسكريينا ومواطنينا الذين سقطوا شهداء".

كذلك، أدّى لاعب الجمباز التركي إبراهيم تشولاك التحية العسكرية في بطولة العالم للجمباز في شتوتغارت بعدما فاز بميدالية ذهبية.

وفي إيطاليا، أثار اللاعب التركي في نادي روما جنكيز أوندر الجدل أيضاً بصورة يظهر فيها وهو يؤدّي التحية العسكرية وحوله ثلاثة أعلام تركية.

وانتُقد أوندر على مواقع التواصل الاجتماعي خصوصاً لأنه كان يرتدي قميص نادي روما.

وانتقلت العدوى كذلك إلى الرياضيات التركيات حيث أدّت بدورها الملاكمة بوزيناز سورمينيلي التحية العسكرية بعد فوزها بالميدالية الذهبية في بطولة العالم للملاكمة.

وبدأت تركيا الأربعاء هجوماً على شمال سوريا ضد القوات الكردية بعد يومين من سحب الولايات المتحدة لقواتٍ لها كانت متمركزة في بعض المواقع في الشمال السوري قرب الحدود مع تركيا.