ريفر بلايت يعود من ملعب بوكا جونيورز متأهّلاً إلى النهائي القارّي

ريفر بلايت الأرجنتيني يتأهّل إلى نهائي بطولة كأس ليبرتادوريس القارية على حساب غريمه الأزلي بوكا جونيورز في إياب نصف النهائي على ملعب الأخير "لا بومبونيرا"، رغم خسارته 0-1، مستفيداً من انتصاره ذهاباً 2-0 في ملعب "مونومنتال".

لاعبو ريفر بلايت يحتفلون بالتأهّل (أ ف ب)
لاعبو ريفر بلايت يحتفلون بالتأهّل (أ ف ب)

تأهّل ريفر بلايت الأرجنتيني إلى نهائي بطولة كأس ليبرتادوريس القارية على حساب غريمه الأزلي بوكا جونيورز في إياب نصف النهائي على ملعب الأخير "لا بومبونيرا"، رغم خسارته 0-1، مستفيداً من انتصاره ذهاباً 2-0 في ملعب "مونومنتال".
وسجّل الفنزويلي يان هورتادو البديل هدف بوكا من متابعة لركلة حرة مباشرة نفّذها أليكسيس مارك أليستر وصنعها له زميله ليساندرو لوبيز بكرة رأسية.
ورغم محاولات بوكا في الدقائق المتبقية إلا أن ريفر نجح في الصمود حتى نهاية اللقاء ليتأهل إلى النهائي، بفضل هدفي بوري وإغناسيو فرنانديز في لقاء الذهاب.
وسيخوض ريفر النهائي يوم 23 تشرين الثاني/ نوفمبر على الملعب الوطني في سانتياغو دي تشيلي أمام غريميو أو فلامنغو البرازيليين، اللذين تعادلا ذهاباً 1-1 وسيتواجهان مساء الأربعاء/فجر الخميس في الإياب.
وكان ريفر بلايت قد توِّج بلقب البطولة الموسم الماضي في كانون الأول/ ديسمبر 2018 بفوزه على بوكا أيضاً في النهائي الذي أُقيم في مدريد.