الملاعب الأرجنتينية تحتفي بمارادونا .. حيث يحل دييغو تعم الإحتفالات

منذ أن بدأ أسطورة كرة القدم الأرجنتينية دييغو مارادونا، في تدريب خيمناسيا لا بلاتا، بات يحظى باستقبال حافل في أي ملعب يزوره في الأرجنتين مع فريقه، وآخر تكريم حصل عليه كان في ملعب فريق أوراكان.

  •  نيويلز أولد بويز خصص لماردونا "عرشاً" كي يجلس عليه أثناء المباراة.
  •  أهدى لاعب أوراكان لماردونا قميصاً لأوراكان يحمل اسم دييغو ورقم "10"

وصل مارادونا، أمس الجمعة، إلى ملعب "توماس أدولوفو دوكو" معقل أوراكان، بينما كان ينتظره الجمهور الذي يحمل صوره وكذلك فرقة الروك "لاس باستياس ديل أبويلو" صاحب أغنية "Que es Dios؟" المهداة "للأسطورة" الأرجنتينية، والتي قدمت فقرةً مباشرة من أجل تكريم بطل العالم مع "راقصي التانغو" عام 1986 وأحد أفضل لاعبي كرة القدم عبر التاريخ.

وبالإضافة إلى الهتافات والأعلام والصور التي حملت اسم وصورة مارادونا، أهدى لاعب أوراكان المعتزل ميغل أنخل برينديسي لماردونا، قميصاً لأوراكان يحمل اسم دييغو ورقم "10" الذي اشتهر به.

وعاد مارادونا إلى ملعب أوراكان، بعد غياب 24 عاماً حيث كانت آخر زيارة اجراها له، قبل أن يعتزل حينما كان يلعب في بوكا جونيورز حيث سجل واحداً من أجمل أهدافه، ورغم ذلك انتظرته جماهير أوراكان بنفس الشغف الذي يكنه كل عشاق "الأسطورة" في الأرجنتين.

وفي تصريحات لـ "إفي" قال خوليان، أحد مشجعي أوراكان قبل دخوله الملعب مرتدياً قميصاً لمارادونا إنه سيتم استقبال الأسطورة الأرجنتيني "كما يستحق".

ملعب أوراكان ليس الوحيد الذي استعد لاستقبال مارادونا، فمنذ توليه تدريب خيمناسيا حظي دييغو بتكريم في الملاعب الأرجنتينية التي زارها.

وفي ميندوزا، استقبل مشجعو جودوي كروز مارادونا بهتافات ولافتة عليها صورته مثلما حدث في ملعب بانفليد.

وعندما زار ملعب تاييريس دي كوردوبا، نزل رئيس النادي للملعب وسلم مارادونا درعاً تقديريا.

لكن الاستقبال الأكثر حفاوة كان في ملعب نيويلز أولد بويز، الذي لعب مارادونا في صفوفه عام 1994، فقد أهداه النادي شارة القائد وقميصاً، كما خصص له "عرشاً" كي يجلس عليه أثناء المباراة.

ووسط هذا الترحيب، يواجه مارداونا تحدي الخروج بفريق خيمناسيا من منطقة الهبوط، الأمر الذي تعقدّ مع تعادله أمام أوراكان (1-1) فجر السبت في الجولة الـ 18 من الدوري الأرجنتيني ليحل الفريق في المركز الـ19 بـ16 نقطة.