"يويفا" و"كونميبول" ضد "الفيفا"!

المرحلة المقبلة يبدو أنها ستشهد كباشاً بين الاتحادَين الأوروبي (يويفا) والأميركي الجنوبي (كونميبول) لكرة القدم من جهة والاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) من جهة أخرى.

  • ما هو الاتفاق الذي جرى بين الاتحادَين خلال اجتماعهما؟

يبدو أن المرحلة المقبلة ستشهد كباشاً بين الاتحادَين الأوروبي (يويفا) والأميركي الجنوبي (كونميبول) لكرة القدم من جهة والاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) من جهة أخرى.

إذ إن الاتحادَين القارّين عقدا اجتماعاً مشتركاً في مدينة نيون السويسرية حيث توصّلا لاتفاق حول بروتوكول ينص على "تعزيز التعاون في مجموعة متنوعة من المجالات لتطوير كرة القدم في كلا القارتين".

ويتمحور التعاون حول تطوير كرة القدم لدى قطاع الناشئين والسيدات ومسابقات الكرة في فئات الرجال والسيدات والناشئين وكرة الصالات.

وبطبيعة الحال فإن مسألة المسابقات هي الأهم وقد جرى الحديث عن "إحتمال تنظيم مباريات بين القارتين لمجموعة متنوّعة من الفئات العمرية".

ووفقاً لصحيفة "ليكيب" الفرنسية فإن المقصود من ذلك هو إعادة بطولة "إنتركونتينونتال" التي توقّفت عام 2004 والتي كانت قبل مونديال الأندية وكان يتواجه فيها بطل دوري أبطال أوروبا وبطل "كوبا ليبرتادوريس"، لكن الصحيفة أوضحت أن تنفيذ هذا الأمر يستوجب التوصّل لاتفاق مع الأندية والاتحادات في القارّتين.

ويأتي هذا التقارب بين "يويفا" و"كونميبول" في وجه "الفيفا" بعد محادثات الاتحاد الدولي ورئيسه السويسري جياني إنفانتينو مع الفرق الكبرى في أوروبا وأميركا الجنوبية حول مونديال الأندية بحلّته الجديدة بدءاً من عام 2021.