ربع نهائي "أبطال أفريقيا" ينطلق اليوم بقمّة الزمالك والترجّي في القاهرة

ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم ينطلق اليوم.

  • الزمالك فاز على الترجّي في مباراة كأس السوبر الأفريقي

تبرز مباراة القمة بين الزمالك المصري وضيفه الترجّي التونسي حامل اللقب، اليوم في القاهرة، في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أفريقيا، فيما يتواجه الأهلي المصري غداً السبت في القاهرة أيضاً مع ضيفه ماميلودي صنداونز الجنوب أفريقي.

ويحل اليوم أيضاً مازيمبي الكونغولي الديموقراطي ضيفاً على الرجاء البيضاوي المغربي، في حين يلعب الوداد البيضاوي المغربي أمام النجم الساحلي التونسي في الدار البيضاء غداً السبت.

في المباراة الأولى، يتطلّع الترجّي إلى مواصلة حملة الدفاع عن لقبه والتتويج به للمرة الثالثة توالياً عندما يلاقي الزمالك الساعي لاستعادة اللقب لأول مرة منذ 2002 اليوم الساعة 19,00 بتوقيت القدس الشريف.

ويدرك الترجّي صعوبة المهمة في القاهرة، بعد التغييرات الكثيرة برحيل بعض نجوم الموسم الماضي، فضلاً عن الغيابات في صفوفه بسبب الإصابات حيث سيفتقد جهود الثلاثي سامح الدربالي وعبد القادر بدران وطه ياسين الخنيسي.

وللترجّي هدف آخر غير الثأر لخسارته 1-3 في مباراة كأس السوبر أمام الزمالك، وهو كسر عقدة الملاعب المصرية حيث لم يسبق أن حقق أي فوز في 18 مباراة هناك منذ 1987.

ويدخل الزمالك اللقاء بمعنويات مرتفعة إثر تحقيقه لقبين متتاليين هما السوبر الأفريقي ثم السوبر المصري بفوزه على غريمه الأزلي الأهلي 4-3 بركلات الترجيح.

وكان مقرراً أن يلتقي الزمالك جاره الأهلي الإثنين الماضي في مباراة مؤجلة من الدوري، بيد أنه لم يحضرها بحجة تعطل الحافلة بسبب هطول الأمطار، فعاقبه الاتحاد المحلي باعتباره خاسراً 0-2 وخصم 3 نقاط إضافية من رصيده في نهاية الموسم.

وطالب رئيس الزمالك المثير للجدل مرتضى منصور لاعبيه بالتركيز على مواجهة الترجّي ونسيان أي أمر سابق.

وسيعوّل مدربه الفرنسي باتريس كارتيرون على عناصره المتألقة في الآونة الأخيرة الحارس إبراهيم أبو جبل وحازم إمام والمغربيان أشرف بنشرقي ومحمد أوناجم والكونغولي كابونغو كاسونغو.

 

محو خيبة الخماسية
وينشد الأهلي محو خيبة الخسارة التاريخية أمام ماميلودي صنداونز العام الماضي بخماسية نظيفة في ذهاب الدور عينه عندما يستضيفه غداً الساعة 19,00.

ويأمل جمهور الأهلي أن يحقق فريقه نتيجة كبيرة تعيد اعتباره بعد توديع المسابقة قبل أقل من سنة، معوّلاً على نجاحه مع مدربه الجديد السويسري رينيه فايلر الذي يحقق نتائج جيدة على المستوى المحلي حيث يتصدر الدوري بفوزه بكل مبارياته ويبدو في طريق سهل للاحتفاظ باللقب، لكنه يمرّ بفترات متذبذبة قارياً إذ انتزع التأهل إلى دور الثمانية بشق الأنفس.

ويفتقد "نادي القرن" بعض اللاعبين المؤثّرين مثل كريم نيدفيد وسعد سمير ورمضان صبحي بسبب الإصابة، فيما سيكون وليد سليمان جاهزاً للمشاركة الى جانب المهاجم السنغالي أليو بادجي ولاعب الوسط المالي أليو ديانغ والظهير التونسي علي معلول والنيجيري جونيور أجايي وحسين الشحات.

في المقابل، حافظ صنداونز على أبرز عناصره التي حقّقت الانتصار التاريخي على الأهلي، وبقيادة المدرب بيتسو موسيماني، الذي سيفتقد 6 لاعبين أساسيين أبرزهم الأوروغوياني ماوريسيو أفونسو، والبرازيلي ريكاردو ناسيمينتو والحارس الأوغندي دينيس أونيانغو.

 

الرجاء أمام التحدّي
سيكون مازيمبي، حامل لقب المسابقة خمس مرات، ضيفاً ثقيلاً على الرجاء اليوم الساعة 22,00 في الدار البيضاء.

ويعوّل "النسر الأخضر" على عاملي الأرض والجمهور لتحقيق فوز مريح قبل لقاء الإياب في ملعب لوبومباشي الصعب.

واستعاد الرجاء بعضاً من لاعبيه المصابين وأبرزهم محسن متولي وعمر بوطيب وأيوب نناح والكونغولي الديموقراطي فابريس نغوما، لينضموا إلى باقي نجوم الفريق وأبرزهم مواطن الأخير المهاجم بن مالانغو الذي سيواجه فريقه السابق.

وتحضّر مازيمبي للمباراة بمعسكر في المغرب، بقيادة المدرب ميهايو كازيمبي الذي يأمل بقيادة الفريق إلى اللقب القاري السادس.

ويملك الفريق تشكيلة قوية غالبيتها من لاعبي منتخب الكونغو الديمقراطية أبرزهم المهاجم جاكسون موليكا مسجّل 7 أهداف في المسابقة هذا الموسم.

 

 الوداد يستضيف النجم الساحلي

وفي مباراة أخيرة غداً الساعة 22,00 يستضيف الوداد البيضاوي النجم الساحلي في الدار البيضاء.

ويعوّل بطل المغرب على لاعبين مميزين في كافة الخطوط على أرض الفريق وأمام جمهوره.

من جهته، يدخل الفريق التونسي اللقاء بتشكيل شبه مكتمل إثر عودة المصابين وهم زياد بوغطاس والدولي ياسين الشيخاوي والهداف الجزائري كريم العريبي ومحمد الحاج محمود، ليلتحقوا بأبرز عناصره وفي مقدمتهم إيهاب المساكني ووجدي كشريدة وعمار الجمل والعاجي سليمان كوليبالي والفنزويلي داروين غونزاليس.