السيتي متهم بسوء التصرف خلال لقاء ليفربول

الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم يتهم مانشستر سيتي بسوء التصرف جراء الأحداث التي وقعت خلال استضافته ليفربول على ملعب "الاتحاد" الأحد باللقاء الذي انتهى بالتعادل بهدف لمثله ضمن منافسات الدوري الممتاز.
السيتي يمكنه الرد على الاتهام حتى الساعة 18:00 بالتوقيت المحلي من يوم الخميس المقبل (أ ف ب)
السيتي يمكنه الرد على الاتهام حتى الساعة 18:00 بالتوقيت المحلي من يوم الخميس المقبل (أ ف ب)
وجّه الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم، اليوم الإثنين، اتهاماً لمانشستر سيتي بسوء التصرف جراء الأحداث التي وقعت خلال استضافته ليفربول على ملعب "الاتحاد" الأحد في اللقاء الذي انتهى بالتعادل بهدف لمثله ضمن منافسات الدوري الممتاز.

وذكر الاتحاد في بيان "هناك مزاعم بأنه وفي حدود الدقيقة 50 من المباراة.. أخفق النادي في السيطرة على تصرف اللاعبين بطريقة مناسبة".

وأحاط لاعبو سيتي بالحكم مايكل أوليفر بعدما احتسب ركلة جزاء لليفربول إثر مخالفة ارتكبها غايل كليشي ضد روبرتو فيرمينو.

وسدد جايمس ميلنر لاعب سيتي السابق ركلة الجزاء بنجاح بعدما حصل كليشي، الذي تدخل بتهور ضد فيرمينو، ودايفيد سيلفا على إنذارين. واستمر اعتراض لاعبي سيتي بعد ذلك.

ويحتل سيتي، الذي يمكنه الرد على الاتهام حتى الساعة 18:00 بالتوقيت المحلي من يوم الخميس المقبل، المركز الثالث بفارق نقطة واحدة عن ليفربول الذي خاض مباراة أكثر.