"دربي" مدريدي في نصف نهائي دوري الأبطال

قرعة نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، التي سُحبت اليوم في مقر الإتحاد الأوروبي لكرة القدم في مدينة نيون السويسرية، تُسفر عن قمة إسبانية مكررة بوقوع ريال مدريد في مواجهة جاره اللدود أتلتيكو، في حين سيتواجه في المباراة الثانية يوفنتوس الإيطالي مع موناكو الفرنسي.
سُحبت القرعة في مدينة نيون
سُحبت القرعة في مدينة نيون
سُحبت اليوم في مقر الإتحاد الأوروبي لكرة القدم في مدينة نيون السويسرية قرعة نصف نهائي دوري أبطال أوروبا وأسفرت عن قمة إسبانية مكررة بوقوع ريال مدريد في مواجهة جاره اللدود أتلتيكو، في حين سيتواجه في المباراة الثانية يوفنتوس الإيطالي مع موناكو الفرنسي.
وسيقام الذهاب على أرض ريال مدريد في المباراة الأولى وموناكو في المباراة الثانية، علماً أن النهائي سيُحتسب على أرض الفائز بين موناكو ويوفنتوس.
وتعد المباراة الأولى ثأرية لأتلتيكو الذي خسر أمام الريال في نهائي 2014 و2016، حيث يتطلع فريق المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني التأهل إلى النهائي للمرة الثالثة لتحقيق اللقب للمرة الأولى في تاريخ "الروخيبلانكوس".
أما في الجهة المقابلة فإن الملكي يطمح لبلوغ المباراة النهائية لتعزيز رقمه القياسي باللقب الثاني عشر وتحقيق اللقب الثاني على التوالي ليصبح أول فريق يحقق هذا الأمر بالمسمّى الجديد للبطولة.
تجدر الإشارة إلى أن الريال لم يخسر في آخر سبع مواجهات أمام فرق إسبانية على الصعيد الأوروبي حيث تعود آخر هزيمة له إلى عام 2011 في ذهاب نصف النهائي أمام برشلونة 0-2.
كذلك فإن موناكو يسعى للثأر من يوفنتوس الذي أقصاه من ربع النهائي عام 2015، كما خسر أمامه في نصف النهائي تحديداً عام 1998 بنتيجة 4-6 بمجموع المباراتين.
وللإشارة فإن فريق الإمارة الفرنسية لم يتمكن من الفوز في أي مواجهة أوروبية خارج ملعبه في نصف النهائي حيث خسر عام 1994 أمام ميلان الإيطالي 0-3 وعام 1998 أمام يوفنتوس 1-4 وتعادل عام 2004 أمام تشلسي الإنكليزي 2-2.
وسريعاً غرّد لاعب "اليوفي" الألماني سامي خضيرة في حسابه على موقع "تويتر": "موناكو فريق قوي يضم العديد من اللاعبين الموهوبين ومسار مثير للإعجاب هذا الموسم. يجب أن نكون حذرين. لكن الهدف واضح".
وتقام مباراتا الذهاب في الثاني والثالث من أيار/ مايو المقبل، والإياب في 9 و10 منه، والمباراة النهائية في الثالث من حزيران/ يونيو في مدينة كارديف الويلزية.