ماذا قال زيدان وفالفيردي عشية الكلاسيكو؟

ماذا قال كل من الفرنسي زين الدين زيدان وإرنستو فالفيردي مدربا ريال مدريد وبرشلونة على الترتيب عشية مواجهة "الكلاسيكو"؟

زيدان خلال المؤتمر الصحافي (أ ف ب)

أكد الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد جاهزية لاعبه البرتغالي كريستيانو رونالدو لخوض مواجهة "الكلاسيكو"، غداً السبت، أمام برشلونة ضمن الجولة الـ 17 من الدوري الإسباني.

وخلال مؤتمر صحافي عشية المباراة التي يستقبلها ملعب "سانتياغو برنابيو"، قال زيدان "إنه (كريستيانو) في حالة جيدة ومستعد 100%. تدرب اليوم وهذا ما يهمني. لن أتحدث عن أمور بعيدة عن مباراة غد. ما على كريستيانو أن يفكر فيه هو المباراة فحسب مثلنا جميعاً"، وذلك رداً على سؤاله حول ما يقال عن ضغط اللاعب البرتغالي على النادي للتجديد له مجدداً.

وأضاف زيدان "ما فعله كريستيانو وما يفعله يستحق كامل احترام النادي. بعد العطلة سيتم الحديث في كل هذا. لكن بالنسبة لمباراة غد فهو مستعد 100%".

وحول وضع الويلزي غاريث بايل قال زيدان "أثق دائماً في اللاعبين. ثقتي لا تقل بسبب إصاباتهم. الإصابات تحدث. سوف نرى ما إذا كان سيلعب غداً وما إذا سيكون في حالة تسمح له باللعب 90 دقيقة أم لا".

واعتبر زيدان أن مباراة "الكلاسيكو" غير حاسمة للصراع على لقب "الليغا"، وقال "سيكون من الغباء التفكير في هذا. نحن في حالة جيدة للغاية وأثبتنا هذا مؤخراً...هذا الأهم ..حتى لو خسرنا اللقب الليغا لن يكون محسوماً بعد".

وعن أداء برشلونة الذي يتصدر "الليغا" حالياً بـ42 نقطة متقدماً بـ11 نقطة على ريال مدريد الرابع وله مباراة مؤجلة قال "لا أكترث بما إذا كانوا يلعبون جيداً أو سيئاً هم المتصدرون..هذا واقع ويستحقوه. لأننا نأتي في الخلف سنحاول تقليص الفارق وتقديم مباراة جيدة. إذا لعبنا جيداً سنلحق الضرر بأي فريق".

كما علّق زيدان على إقامة ممر شرفي للاعبي "الميرينغي" نظراً لتتويجه مؤخراً بكأس العالم للأندية، موضحاً أنه "لا أهتم بهذا مطلقاً. ما يهمني هو المباراة. كل المدريديين يهتمون بهذا فقط".

 

فالفيردي: الريال قد يعاقبك بمرتداته

فالفيردي خلال المؤتمر الصحافي (أ ف ب)

من جانبه، حذَر مدرب برشلونة الإسباني إرنستو فالفيردي من خطورة مرتدات الريال، خلال مؤتمر صحافي خاص بالمباراة أقيم في ملعب "كامب نو" اليوم الجمعة.

ولفت فالفيردي إلى أنه "قد يعاقبك الريال بشكل قاس عبر مرتدات قاتلة حتى لو كنت في أفضل أوقاتك".

وحول توقعاته بشأن المباراة التي سيقدمها الريال غداً، قال "سيحاولون استغلال عاملي الأرض والجمهور وأن يضغطوا علينا ويستغلوا إمكانياتهم".

وحول إذا ما كانت هذه المباراة هي الأهم قال فالفيردي "المباراة الأهم هي دوماً المباراة المقبلة، التي ينبغي أن تستعد لها. مباراة غد، نظراً لأصدائها، تعتبر هامة، لكني لا أستطيع القول إنها الأكثر خصوصية".

وعن الأمور التي تغيرت في الفريق منذ خسارته أمام الملكي في لقائي السوبر الإسباني، قال فالفيردي"هذا جزء من الماضي، صححنا بعض الأمور وحسنا أمور أخرى، نحن أفضل بعض الشيء، لكن لايزال أمامنا الكثير".

وأضاف "خسرنا هناك في الشوط الأول، دخلوا المباراة بشكل جيد للغاية ولم نستطع مجاراتهم، نعلم أن علينا ان نبدأ بشكل جيد وأن نسعى للفوز منذ البداية".

كما تحدث المدرب حول الأفضل من بين حارسي مرمى الفريقين، الألماني مارك أندريه تير شتيغن والكوستاريكي كايلور نافاس، معتبراً أن "كلاهما يمران بتوقيت جيد لكن حارسنا هو الأفضل، كلاهما ينبغي عليه إخراج الأفضل للوقوف أمام هجومي الفريقين، حارسنا يتمتع بالثقة، لكننا سنحاول ألا يبذل الكثير من الجهد غداً".

واعترض فالفيردي على إقامة ممر شرفي للاعبي الريال قائلاً إنه لا يريد أيضاً من الآخرين أن يقوموا بعمل ممر شرفي لفريقه.

"هذه الأمور كانت تقوم بها الفرق قبل سنوات بصفة رمزية ولم تكن تحظى بهذا الزخم الإعلامي الذي نحن عليه اليوم، والذي أصبح يلوث كل شيء"، رأى فالفيردي.

وأضاف "تقديرنا لمدريد قائم لكل ما حققه هذا العام، لا أريد القيام بممر شرفي لأحد ولا أن يقوم غيري بفعله لي. لقد فقد معناه الذي كان عليه في الماضي".

وفي سياق متصل، حصل جيرارد ديولوفيو جناح برشلونة على الإذن الطبي عقب مشاركته اليوم بشكل طبيعي في مران الفريق، لكنه لن يكون حاضراً في مباراة الكلاسيكو غدا أمام ريال مدريد على ملعب سانتياجو برنابيو بالجولة السابعة عشرة من "الليغا".

وفي سياق منفصل، قال فالفيردي إن النادي الكاتالوني دائماً ما يدير أموره بشكل قانوني، وذلك تعليقاً على الشكوى التي قدمها أتلتيكو مدريد للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بشأن اتصالاته المتكررة مع مهاجم "الروخيبلانكوس"، الفرنسي أنطوان غريزمان.

ورد فالفيردي على سؤال بشأن رأيه في موقف أتلتيكو، "كل ناد لديه الحق في القيام بما يراه مناسباً، ونادينا دائماً ما يتعامل بشكل قانوني".

وكان أتلتيكو قد أكد الثلاثاء الماضي عن وجود مثل هذه الاتصالات "المتكررة من برشلونة مع اللاعب والمقربين منه بهدف ضمه" يمكنها أن تؤثر على المنافسة في المسابقات التي يلعب فيها الفريقين مثل الدوري والكأس.