عالم الكرة لفيرغيسون: إبقَ قوياً

المدرب الأسطوري السابق لنادي مانشستر يونايتد الإنكليزي، "السير" الاسكتلندي أليكس فيرغيسون، يتلقّى سيلاً من رسائل الدعم والمساندة والأمنيات بالشفاء بعد خضوعه لعملية جراحية لمعالجة نزيف في الدماغ.

خضع فيرغيسون لعملية جراحية لمعالجة نزيف في الدماغ (أ ف ب)

تلقى المدرب الأسطوري السابق لنادي مانشستر يونايتد الإنكليزي، "السير" الاسكتلندي أليكس فيرغيسون، سيلاً من رسائل الدعم والمساندة والأمنيات بالشفاء بعد خضوعه لعملية جراحية لمعالجة نزيف في الدماغ.

وكان النادي الانكليزي قد أعلن في بيان مفاجىء ليل السبت، أن المدرب الذي أشرف عليه لفترة ناهزت 27 عاماً "خضع لعملية جراحية في المخ جراء اصابته بنزيف دماغي"، موضحاً أن "كل شيء سار على ما يرام" وأن فيرغيسون "بحاجة للبقاء بعض الوقت في العناية المشددة من أجل زيادة فرص شفائه"، طالباً من الجميع احترام "خصوصية عائلته".

ومنذ لحظة الاعلان عن إدخاله المستشفى، انهالت التمنيات بالشفاء السريع على فيرغيسون (76 عاماً)، أكان من الدوريات الأوروبية البارزة، أو الأندية الأوروبية الكبرى، أو اللاعبين الذين أشرف عليهم في مسيرته الطويلة.

ونشر نجم ريال مدريد الإسباني، البرتغالي كريستيانو رونالدو عبر مواقع التواصل الاجتماعي صورة تجمعه بفيرغيسون، مرفقاً إياها بتعليق جاء فيه "أفكاري وصلواتي معك يا صديقي العزيز، كن قوياً".

من جهته، نشر نادي ميلان الايطالي بياناً أعرب فيه عن تمنياته "بالشفاء الكامل والسريع" لفيرغيسون.

أما مدرب يوفنتوس الإيطالي ماسيميليانو أليغري فقال "ابق قوياً يا أليكس فيرغيسون".

واعتبر مدرب مانشستر سيتي الإسباني جوسيب غوراديولا "أفكارنا هي مع زوجته كاثي وعائلة مانشستر يونايتد".

وأضاف الاسباني الذي تربطه علاقة صداقة بفيرغيسون: "كنت سعيداً بتناول العشاء معه قبل أسبوعين، وآمل في أن يتعافى بأسرع وقت ممكن".