"فلاشينغ ميدوز": ديوكوفيتش وفيديرر وشارابوفا في الدور الثالث

نوفاك ديوكوفيتش وروجيه فيديرر وماريا شارابوفا يتأهّلون إلى الدور الثالث في بطولة أميركا المفتوحة لكرة المضرب (فلاشينغ ميدوز).

  • نوفاك ديوكوفيتش (أ ف ب)

تأهل الصربي نوفاك ديوكوفيتش الفائز باللقب إلى الدور الثالث في بطولة أميركا المفتوحة لكرة المضرب (فلاشينغ ميدوز) بفوزه على الأميركي تينيس ساندغرين غير المصنف بنتيجة 6-1 و6-3 و6-7 و6-2.

وكان اللاعب الصربي، الذي اضطر لخوض أربع مجموعات وسط طقس شديد الحرارة بلغ 32 درجة مئوية خلال الفترة الصباحية في انتصاره في الدور الأول، أكثر راحة في هذه المباراة في الفترة المسائية باستاد "آرثر أش" وكسر إرسال منافسه مبكراً وحسم المجموعة الأولى في 31 دقيقة فقط.

وتقدّم اللاعب البالغ عمره 31 عاماً بمجموعتين وكسر إرسال في المجموعة الثالثة قبل أن يفرّط في فرصة الفوز بالمباراة ليمنح ساندغرين فرصة اللجوء لشوط حاسم فاز به اللاعب الأميركي بسهولة.

وتعافى ديوكوفيتش وكسر إرسال منافسه مبكراً في المجموعة الرابعة وأنهى المباراة في ساعتين و45 دقيقة.

وقال ديوكوفيتش في مقابلة بجانب الملعب: ”أعتقد أنني لعبت بشكل جيد في أول مجموعتين ثم تراجعت ذهنياً. فقدت هدوئي وتركيزي لكني استعدت ذلك في المجموعة الرابعة“.

كما فاز السويسري روجيه فيديرر المصنف الثاني على الفرنسي بنوا بير بنتيجة 7-5 و6-4 و6-4 ليتأهل إلى الدور الثالث.

واعترف فيديرر أنه لم يكن في أفضل حالاته لكنه سعيد بالتأهل، وقال: ”الأمور كانت متقلّبة. أعتقد أنه من الصعب دائماً مواجهة بنوا. العديد من الخطط تظهر على أرض الملعب. طريقة اللعب ليست واحدة".

ولدى السيدات، فازت الروسية ماريا شارابوفا على الرومانية سورانا كريستيا غير المصنفة بنتيجة 6-2 و7-5 لتتأهل لمواجهة اللاتفية ايلينا أوستابنكو في الدور الثالث.

وقالت شارابوفا في مقابلة بجانب الملعب مع وصول الساعة إلى الواحدة صباحاً بالتوقيت المحلي: ”حسناً كل الأرقام مرتبطة ببعضها. هذا إنجاز رائع حقاً لكنه لا يمنحني لقباً آخر في البطولات الأربع الكبرى".