أوباما "يكتشف" سبب فشل الأرجنتين في المونديال

الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما يتحدّث عن سبب مواجهة منتخب الأرجنتين مشكلات في الفوز بكأس العالم.

اعتبر أوباما أن منتخب الأرجنتين "لا يلعب بروح الفريق" برغم أنه يمتلك ميسي في صفوفه

اعتبر الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما أن منتخب الأرجنتين لكرة القدم "يواجه مشكلات" في الفوز بكأس العالم لأنه "لا يلعب بروح الفريق" برغم أنه يمتلك في صفوفه "المذهل" ليونيل ميسي.
ولدى مشاركته في مؤتمر "Exma 2019" الذي اختتم فعالياته في بوغوتا، قال أوباما: "حتى أولئك الذين نعتقد أنهم عباقرة يجب أن يعملوا مع أشخاص آخرين من أجل تطوير أسلوبهم الخاص. ففي الأرجنتين، على الرغم من أن ميسي لاعب مذهل، يواجه منتخب بلاده صعوبة في الفوز بكأس العالم".
وفي هذا الإطار، أبرز أهمية العمل في فريق، محذّراً من أن "قليلين جداً من يستطيعون تحقيق أمور عظيمة بمفردهم".
ولم يتمكن منتخب الأرجنتين من الفوز بالمونديال في وجود ميسي، الفائز بجائزة الكرة الذهبية خمس مرات، رغم أنه كان قريباً منه في نسخة 2014 في البرازيل لكن "الألبيسيليستي" خسر النهائي أمام ألمانيا بهدف دون رد.
وكان أوباما كشف في عام 2016 أن ابنتيه من عشاق ميسي وأكد أيضاً أنهما ترغبان في مقابلته.