بطولة ويمبلدون: الثلاثة الأوائل في ربع النهائي

الصربي نوفاك ديوكوفيتش والإسباني رافايل نادال والسويسري روجيه فيديرر يتأهّلون إلى ربع نهائي بطولة ويمبلدون.

تأهّل فيديرر إلى ربع نهائي ويمبلدون للمرة السابعة عشرة (أ ف ب)
تأهّل فيديرر إلى ربع نهائي ويمبلدون للمرة السابعة عشرة (أ ف ب)

تأهّل الصربي نوفاك ديوكوفيتش والإسباني رافايل نادال والسويسري روجيه فيديرر المصنفون في المراكز الثلاثة الأولى عالمياً إلى ربع نهائي بطولة ويمبلدون، ثالثة البطولات الأربع الكبرى، في كرة المضرب، فيما توقّف مشوار الأسترالية آشلي بارتي عند الدور الرابع.

وحجز ديوكوفيتش الأول وحامل اللقب بطاقته إلى ربع نهائي البطولة الإنكليزية للمرة الحادية عشرة بتغلبه على الفرنسي أوغو هومبير 6-3 و6-2 و6-2، وضمِنها نادال الثاني عالمياً والثالث في البطولة، للمرة السابعة بفوزه السهل على البرتغالي جواو سوزا 6-2 و6-2 و6-2، فيما تأهل فيديرر للمرة السابعة عشرة بتغلبه على الإيطالي ماتيو بيريتيني 6-1 و6-2 و6-2.

واحتاج ديوكوفيتش، الساعي إلى احراز لقبه الخامس في ويمبلدون والسادس عشر الكبير في مسيرته، إلى ساعة و42 دقيقة، لحسم مباراته الأولى أمام الفرنسي الواعد (21 عاماً).

وسيلاقي ديوكوفيتش (32 عاماً) البلجيكي دافيد غوفان في الدور المقبل، علماً بأن الصربي تغلب على البلجيكي في خمس من المواجهات الست التي جمعت بينهما حتى الآن.

وضمِن نادال للمرة الـ39 تواجده في ربع نهائي إحدى البطولات الكبرى في مسيرته الاحترافية المتوجة بـ18 لقباً كبيراً آخرها في رولان غاروس الشهر الماضي.

وأمضى نادال ساعة و45 دقيقة في الملعب لتحقيق الفوز الثالث على سوزا في 3 مواجهات بينهما.

ويواجه نادال في ربع النهائي الأميركي سام كويري الفائز على مواطنه تينيس ساندغرين 6-4 و6-7 (7-9) و7-6 (7-3) و7-6 (7-5).

وتوج نادال بلقب ويمبلدون عامي 2008 و2010 بعد إحرازه رولان غاروس أيضاً في المرتين، وسيحاول هذا العام تحقيق ثنائية البطولتين في عام واحد للمرة الثالثة في مسيرته ومعادلة إنجاز السويدي بيورن بورغ (1978، 1979 و1980).

وبات فيديرر (37 عاماً) أكبر لاعب يبلغ ربع نهائي إحدى البطولات الأربع الكبرى في 28 عاماً وتحديداً منذ الأميركي جيمي كونورز الذي بلغ هذا الدور في بطولة الولايات المتحدة على ملاعب فلاشينغ ميدوز عام 1991 وكان عمره آنذاك 39 عاماً.

واحتاج فيديرر إلى 74 دقيقة فقط ليضمن تواجده في ربع نهائي ويمبلدون للمرة السابعة عشرة في مسيرته الاحترافية، والبطولات الكبرى للمرة الـ55، علماً بأنه توج بـ20 لقباً كبيراً حتى الآن بينها ثمانية في ويمبلدون.

وهو الفوز الـ99 لفيديرر في ويمبلدون والـ351 في البطولات الكبرى وهو رقم قياسي لدى الرجال والسيدات.

ويلتقي فيديرر مع الياباني كي نيشيكوري السابع والذي تغلب على الكازخستاني ميخائيل كوكوشكين الـ58 بنتيجة 6-3 و3-6 و6-3 و6-4.

والتقى فيدرر ونيشيكوري 10 مرات حتى الآن وفاز الأول 7 مرات مقابل 3 للياباني.

وبلغ الإسباني روبرتو باوتيستا أغوت ربع نهائي ويمبلدون للمرة الأولى في مسيرته بفوزه على الفرنسي بونوا بير 6-3 و7-5 و6-2 في ساعة و52 دقيقة.

ويلتقي باوتيستا (31 عاماً) في الدور المقبل مع الأرجنتيني غيدو بيا الذي بلغ بدوره ربع النهائي في ويمبلدون للمرة الأولى بتغلبه على الكندي ميلوش راونيتش وصيف بطل نسخة 2016 بنتيجة 3-6 و4-6 و6-3 و7-6 (7-3) و8-6.

ولدى السيدات، فازت الأميركية أليسون ريسك على الأسترالية آشلي بارتي في الدور الرابع بنتيجة 3-6 و6-2 و6-3.

وكانت بارتي (23 عاماً) تمنّي النفس بأن تصبح أول لاعبة تتوج بطلة لرولان غاروس ثم ويمبلدون منذ الأميركية الأخرى سيرينا وليامس عام 2015.

وحرمت ريسك منافستها الأسترالية من مواجهة مرتقبة في ربع النهائي مع سيرينا، الساعية إلى معادلة الرقم القياسي لعدد ألقاب البطولات الكبرى والمسجل بإسم الأسترالية مارغريت كورت (24)، والتي تغلبت بسهولة على الإسبانية كارلا سواريز نافارو 6-2 و6-2.

لكن بارتي ضمِنت البقاء في صدارة التصنيف العالمي بخروج التشيكية كارولينا بليسكوفا المصنفة ثالثة عالمياً بخسارتها أمام مواطنتها كارولينا موتشوفا 6-4 و5-7 و11-13.

وتلتقي موتشوفا في الدور ربع النهائي مع الأوكرانية إيلينا سفيتولينا الثامنة والتي بلغت ربع نهائي ويمبلدون للمرة الأولى في مسيرتها بعد فوزها على الكرواتية بترا مارتيتش 6-4 و6-2.

وأصبحت جانغ شواي أول صينية تبلغ ربع نهائي ويمبلدون منذ لي نا عام 2013، وذلك بفوزها على الأوكرانية دايانا ياسترمسكا 6-4 و1-6 و6-2، لتواجه الرومانية سيمونا هاليب السابعة والتي أنهت مغامرة الأميركية الواعدة كوري غوف (15 عاماً) بالفوز عليها 6-3 و6-3.

وخرجت البلجيكية إيليز مرتنز من الدور الرابع بخسارتها أمام التشيكية المتوجهة للاعتزال باربورا ستريكوفا (33 عاماً) بنتيجة 6-4 و5-7 و2-6.

وتلتقي ستريكوفا في ربع النهائي الثاني لها في ويمبلدون البريطانية جوهانا كونتا التي تغلبت على التشيكية بترا كفيتوفا السادسة والمتوَّجة بطلة مرتين 4-6 و6-2 و6-4.