فايسبوك يتطور.. أبيض ومواعدة وتعزيز الواقع الإفتراضي!

تشمل التحديثات المرتقبة إعادة تصميم خدمة الدردشة "مسنجر" مع دمج تقنيات لاواقع المعززر فيها
تشمل التحديثات المرتقبة إعادة تصميم خدمة الدردشة "مسنجر" مع دمج تقنيات لاواقع المعززر فيها

حفل المؤتمر السنوي الأخير لشركة "فايسبوك" بالعديد من المفاجأت الكفيلة بتغيير شكل الشبكة الاجتماعية الأكبر في العالم.
وقد جرت العادة أن يجمع "مارك زوكربرغ" مطوري المنصة في مؤتمر سنوي تحت اسم F8 لعرض آخر اتجاهات الشركة والتطويرات التي تعمل عليها.
وهذه السنة يبدو أن الموقع الأزرق سيخضع لأكبر عملية تغيير منذ إنطلاقه.
ويشمل التغيير اعتماد اللون الأبيض بدلًا من الأزرق في تصميم الموقع، مع تصميم خاص بالهواتف المحمولة.
و إن كان تغيير الشكل ضروريًا بعد سنوات من الانطلاقة، فإن التغييرات الأخرى المرتبطة بآليات عمل ووظائف الموقع تندرج تحت عناوين "الخصوصية، الأمان، السلامة والبيانات". وهي جميعًا عناوين شكلت مثار جدل واسع بالنسبة لـ"فايسبوك" في الأشهر القليلة الماضية.
وفي هذا السياق، ستحظى "المجموعات" Groups بإهتمام أكبر، حيث كشفت دراسات "فايسبوك" ان المستخدمين يميلون أكثر إلى استخدامها في قراءة ومشاركة المحتوى، كما أنّ الشركة ترغب بالتأكيد في مزيد من التصنيف للمستخدمين!
وفي هذا السياق، عمل مبرمجو "فايسبوك" على زيادة انتشار المحتوىReach في المجموعات، بهدف زيادة عدد مستخدميها. وسيكون بمقدر أعضاء المجموعات الإطلاع على نشاطات بعضهم ضمن "حائط للمنشورات" Group NewsFeed، كما سيكون بإمكانهم التواصل مع بعض من دون أن يكونوا أصدقاء بالضرورة.
ويقدّر حالياً عدد أعضاء المجموعات على "فايسبوك" بـأربعمئة مليون مستخدم سي، وتسهل التحديثات الجديدة على مستخدمي فيسبوك، اكتشاف مجموعات جديدة استنادا إلى اهتمامات المستخدمين، وستكون مجموعة ما على سبيل المثال، قادرة على إرسال تنبيهات للمستخدمين في مجموعات أخرى مشابهة.
ولتعزيز الخصوصية، تستعد "فايسبوك" لإطلاق خاصة "مسح تاريخ التصفح" Clear Histroy التي تتيح للمستخدمين معرفة التطبيقات والمواقع التي ترسل بياناتهم إلى الشركة، ثم تسمح لهم بحذف هذه البيانات. ولعلّ هذه الخطوة تشكلّ أبرز خطوة على صعيد حماية الخصوصية بعد فضيحة "كامبريدج أناليتكا".
ومن أبرز التغييرات التي ستطال الموقع "الأزرق" إدخال خاصية "التعارف"، بعد أن أظهرت الدراسات في الولايات المتحدة ارتفاع عدد الزيجات التي تنشأ عن طريق المواعدة عبر الإنترنت.
ووعد "زكربرغ" بحماية خصوصية المستخدمين الذين يودون استخدام هذه الخاصية، بحيث لا يعرف المستخدمون الاخرون عن نشاطات أصدقائهم في خدمة المواعدة.
وتشمل التحديثات المرتقبة إعادة تصميم خدمة الدردشة "مسنجر" مع دمج تقنيات لاواقع المعززر فيها. وهو ما سيزيد من حجم الإعلانات التي ستظهر عبر هذه الخدمة كونه سيكون بمقدور المستخدمين رؤية السلع بشكل أكثر محاكاة للواقع.

كما سيتم تباعًا دمج اداة ترجمة فورية للرسائل داخل التطبيق.
كما كشفت "فايسبوك" النقاب عن نظاراتها المتطورة للواقع الإفتراضي "Oculus Go" بهدف تشجيع المستخدمين على الانخراط في هذه التقنية التي ستكون أكثر حضورًا أيضًا في "انستغرام".
ومن التحديثات جُملة تحسينات لتطبيق "واتسآب".