مواطن تونسي يتسلل لقاعة البرلمان ويؤدي اليمين مكان نائب متغيب

صحيفة "القدس العربي" تقول إن مواطناً تونسياً تمكن من التسلل إلى قاعة البرلمان في أولى جلساته الثلاثاء، وأدى القسم مكان النائب المتغيب مبروك الحريزي والشرطة تتمكن من إيقافه.

الشرطة تمكنت من إيقاف المواطن التونسي الذي تسلل إلى البرلمان
قالت صحيفة "القدس العربي" إن مواطناً تونسياً تمكن من التسلل إلى قاعة البرلمان في أولى جلساته الثلاثاء.

ولم يكتف بذلك بل أدى القسم مكان نائب متغيب، لكن الشرطة تمكنت من إيقافه بعد قليل. وقال نواب في البرلمان التونسي الجديد الذي انتخب الشهر الماضي إن هذا المواطن أدى القسم بعد ان تمكن من التسلل من الباب الرئيسي للبرلمان وصولاً للقاعة الرئيسية، حيث أدى اليمين مع بقية النواب بدلاً من مبروك الحريزي وهو نائب عن حزب "المؤتمر من أجل الجمهورية".

وتمكنت قوات الأمن من إخراج هذا الشخص الذي انتحل صفة النائب. وقال النائب الحريزي إن شخصاً أدى القسم بدلاً منه، وإن الرجل يخضع الآن للتحقيق. واضطر النائب مبروك الحريزي إلى تأدية القسم في الجلسة المسائية.

 

 

إن الآراء المذكورة في هذه المقالة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الميادين وإنما تعبّر عن رأي الصحيفة حصراً