خلاف بين مصر وإثيوبيا حول مصير المفاوضات بين دول النيل

أعلنت الرئاسة المصرية ترحيبها بتنفيذ المادة العاشرة من اتفاق إعلان المبادئ حول سد النهضة الإثيوبي، والتي تسمح بمشاركة طرف دولي للتوسط في المفاوضات بين دول النيل الثلاث مصر والسودان وإثيوبيا، وذلك بعد فشل جولة التفاوض الأخيرة بين هذه الدول في العاصمة السودانية الخرطوم.

فيديوهات مشابهة