دراسة لمؤسسة راند الأميركية: الصين وروسيا تسحقان الولايات المتحدة عسكرياً

الصين وروسيا تسحقان الولايات المتحدة عسكرياً، هذه هي خلاصة دراسة لمؤسسة راند الأميركية المتعاقدة مع البنتاغون حول سيناريوهات الحرب. لكن الأهم هو أن الولايات المتحدة قد تسقط من الداخل بفعل الديون.

فيديوهات مشابهة