حادثة صاروخ السفارة الأميركية في بغداد أحدثت إرباكاً سياسياً داخلياً وإقليمياً

حادثة سقوط صاروخ كاتيوشا في محيط السفارة الأميركية بالمدينة الخضراء في وسط بغداد أحدثت إرباكًا سياسيًا إقليميًا ربطًا بتوقيتها وبمسارعة بعض الأطراف إلى تحميل إيران مسؤوليتها في مقابل قراءة أخرى تصنّف الحادث على أنّه فعل طرف إقليمي يستفيد من وقوع الحرب بين واشنطن وطهران ويدفع باتجاه إشعالها.