التعريفات #أبو_بكر_رمضان

علماء مصر والموساد.. بين "نوبل" و"مستودع الأموات"

يبدو أن العلماء في مصر نوعان: عالِم يحصل على جائزة نوبل، وآخر يكون مصيره المشرحة و«مستودع الأموات». فقد وصل البرادعي ذات يوم إلى قمّة الهرم الوظيفى، كمديرٍ لهيئة الطاقة الذرية، ثم وضع تقريراً عن العراق، حصل بعدها على جائزة نوبل. أما العالِم رمضان فلم نسمع عنه إعلامياً. وضع تقريراً عن إسرائيل وانتهى به الحال إلى المشرحة!.