التعريفات - #الفنانة شادية

في عام 1986 أعلنت شادية اعتزالها، علماً بأنها ولدت في ال1931 في الحلميّة، والحنجرة لا تزال نضرة، والوقت كان لا يزال معها كي تعطي الفن من موهبتها، عدداً أكبر من الأعمال الفنيّة والغنائيّة. لبست الحجاب وحَجّت، وعاشت بعيداً عن الأضواء، لكن وليس كما قيل بأنها انقطعت عن العالم؛ فهي استفادت من مخزونها العاطفي لتوظّفه بشكل آخر. قامت بأعمال اجتماعيّة وخيريّة، ومدّت يد العون للمحتاجين، وأقربهم سائقها الذي اشترت له سيّارة خاصّة به.

الفنانة الكبيرة "شادية" تكاد تحضر في كل تفاصيل يوميات المصريين منذ الإعلان مساء الثلاثاء عن وفاتها التي لم تكن مفاجئة لأحد، بعد فترة العلاج الملتبسة، وزيارة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وزوجته لـ "معبودة الجماهير" في سريرها بغرفة العناية الفائقة بالمستشفى العسكري الذي كانت نقلت إليه بموجب أوامر من الرئاسة تكريماً لقيمتها الفنية، وما قدمته من خدمات جليلة بصوتها وأفلامها لمصر.

شادية (من شادية الكلمات لقب أطلقهُ عليها الممثل الراحل عبد الوارث عسر، ولعلّهُ الأقرب إلى صوتها الجميل) ممثلة غامضة إلى حد ورائعة، وكانت على اتصال فعلي بأدوارها، ما مكنّها من مقاربة الدراما الحزينة، والكوميديا حتى مُنتهاها، التي فاجأت جمهورها العربي على الإضحاك والمزاج " المعفرت" ولسنا في تعداد هذه الأفلام هنا أو في ذكر تسلسلها بل نتكلّم عن ممثلة استثنائية لن تغادر ذاكرة جمهورها الذي يحفظ جلّ أعمالها.

وفاة الفنانة المصرية شادية بعد صراع مع المرض

صحيفة "اليوم السابع" المصرية تنقل عن مصادر وثيقة الصلة من أسرة الفنانة شادية، أن الفنانة المصرية فارقت الحياة بعد صراع مع المرض، عن عمر يناهز الـ 86 عاماً.

حسناً فعلت إدارة "مهرجان القاهرة السينمائي الدولي" في دورته الـ 39 ، عندما تركت أمرالإعلان عن ضيوفها الكبار إلى اللحظة الأخيرة، فكيف إذا كان الضيف في وزن "روبرت دونيرو" الذي وصل قبل يوم من الإفتتاح يرافقه الفنان "خالد النبوي" الذي سبق وإصطحب معه إلى القاهرة (سابقاً) الممثل والمخرج "شون بن" أحد ضيوف هذا العام أيضاً مع "أليزابيت هيرلي"،"جيرارد باتلر"، "بن أفليك"، فيما وافقت ثم إعتذرت "إيفا لانغوريا".

مسيرة النجمة التونسية "هند صبري" مقترنة بالنجاح على الشاشتين، خصوصاً في مسيرتها المصرية التي أعقبت نجاحها المدوّي في فيلم"صمت القصور" للمخرجة التونسية "مفيدة تلاتلي"، وبعد الكثير من الجوائز العربية والإقليمية، توّجت منذ أيام بجائزة دولية أميركية (الميديا أوارد – aam)، أهدتها إلى الفنانة الكبيرة "شادية" متمنية لها الشفاء العاجل.

الفنانة الكبيرة "شادية" في حال صحية حرجة، ودخلت في غيبوبة كاملة بعد إصابتها بجلطة شديدة في الدماغ. بلغت الـ86 عاماً مؤخراً، وهي تخضع لرقابة عدد من الأطباء الإختصاصيين في مستشفى الجلاء العسكري بالدقي الذي نقلت إليه من مستشفى العاصمة في منطقة المهندسين، بناء على توجيهات من رئاسة الجمهورية بأن تتم معالجتها على نفقة الدولة بإعتبارها فنانة قدمت الكثير لوطنها، في وقت تناقضت فيه الأنباء عن وضعها الصحي، لكن المتوفر من المعلومات يؤكد أنها في حال سيئة وهي موجودة في غرفة العناية المركزة، تحيط بها الفنانة المعتزلة "ياسمين الخيام، و"سحر" زوجة إبن شقيقها خالد شاكر، وممنوعة عنها الزيارات من قبل طبيبها المعالج.