التعريفات #الكيميائي_السوري

سوريا: ما تقوم به واشنطن ولندن وباريس دعاية رخيصة وسياسة ساقطة

وزارة الخارجية السورية تستنكر المواقف الأخيرة للولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا حول ادعاءات استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا، وتعتبر عبر مصدر لها أنّ ما تقوم به الدول الثلاث "دعاية رخيصة وسياسة ساقطة لإبعاد الشبهات عن الدعم الذي تقدمه لأدواتها الإرهابية".

هل تعرقل أميركا معركة إدلب؟

وبين انتظار المسرحية الكيميائية والهجمات الأميركية المُحتَملة يمضي الجيش السوري بتحضير القوات للبدء بمعركة إدلب التي سينتظر وقت إعلانها نتائج القمة المرتقبة بين روسيا وإيران وتركيا التي ننتظر أن يكون لمواقفها دور هام في نتائج المعركة وانعكاساتها على مُجمل المسارات بما فيها المسار السياسي.

بعد كشف الميادين مسرحية الكيميائي.. المخطّطون ينقلون مسرح الجريمة من جسر الشغور

مصادر تقول للميادين إنه جرى نقل 64 عنصراً من الخوذ البيضاء بينهم إحدى عشرة امرأة من جسر الشغور إلى ادلب بعد تدريبهم على القيام بمسرحية الكيميائي في سوريا، مضيفةً أنه على خلفية كشف الميادين هذه المسرحية تمّ تغيير الموقع بحسب أوامر خارجية ليكون الموقع الجديد مدينة إدلب أو معرّة النعمان وذلك بغية ارتكاب مجزرة كبيرة.

طفل سوري يكشف تمثيلية الكيميائي

طفل سوري يكشف تمثيلية الكيميائي

الجعفري:بعض المتهورين يدفعون العلاقات الدولية إلى شفير الهاوية استناداً إلى شريط فيديو

الأمين العام للأمم المتحدة يؤكد خلال جلسة طارئة لمجلس الأمن أنّ الحل في دمشق يتم وفق القانون والوساطة الدولية برعاية المبعوث الأممي إلى سوريا، ومندوب روسيا يشير إلى أنّ واشطن وحلفاءها تشن حملة تحريض على العدوان قبل إجراء تحقيق، فيما اتهمت المندوبة الأميركية موسكو بمنع إنشاء آلية تحقيق ومحاسبة على استعمال الكيميائي.

رداً على سؤال الميادين..الأسد: عملية الغوطة مستمرة بالتوزاي مع فتح المجال لخروج المدنيين

الرئيس السوري بشار الأسد يقول بعد اللقاء مع كبير مساعدي وزير الخارجية الإيراني للشؤون السياسية الخاصة إن "اتهامات الغرب باستخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا هي ذريعة لمهاجمة الجيش السوري"، مؤكداً أن الغالبية في الغوطة الشرقية يريدون الخروج من كنف الإرهابيين إلى حضن الدولة، ولذلك فإن العملية ضد الإرهاب ستستمر بالتوازي مع فتح المجال للمدنيين للخروج إلى مناطق الدولة".

هكذا ستكافح واشنطن بمفردها في سبيل سوريا!

الولايات المتحدة تعلن نيتّها "الكفاح من أجل العدالة" في سوريا بمفردها، إذا فشل مجلس الأمن الدولي في التوصل إلى موقف مشترك تجاه المسؤولين عن استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا.

"الفيتو" الروسي رقم 11 حول سوريا

روسيا تستخدم حقّ النقض (الفيتو) للمرة الثانية خلال 24 ساعة وتسقط مشروع قرار قدّمته اليابان إلى مجلس الأمن لتمديد مهمّة بعثة التحقيق في استخدام السلاح الكيميائي في سوريا.

لافروف لهايلي حول "الكيميائي السوري": كاذبة

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يصف تصريحات مندوبة الولايات المتحدة لدى مجلس الأمن الدولي "بالكاذبة"، ويؤكد على "أن الدبلوماسيين الروس لم يرفضوا أي محاولات من زملائهم الأميركيين لبحث مشروعي قرار موسكو وواشنطن".

لم يكشف عنها.. مدير الـ CIA: خلال 24 ساعة جمعنا أدلّة دامغة حول هجوم خان شيخون!

مدير وكالة الاستخبارات المركزية يقول إن الرئيس الأميركي شكك في البداية في استنتاج الاستخبارات حول وقوف دمشق وراء الهجوم الكيميائي في بلدة خان شيخون، ويؤكّد بأن قرار توجيه ضربة صاروخية إلى مطار الشعيرات جاء استناداً إلى أدلة "دامغة" تمّ جمعها خلال يوم واحد.

زاخاروفا: المسلحون بسوريا يخططون لتمثيلية كيميائية لتبرير شنّ ضربات أميركية

الخارجية الروسية تقول إن المسلحين يخططون لاستفزازات كيميائية تمثيلية لتبرير شنّ ضربات أميركية على سوريا، وتعتبر أن نقل داعش لورش لصنع أسلحة كيميائية من الرقة إلى دير الزور يشير إلى تواطؤ التحالف بقيادة واشنطن مع المسلحين، والرئيس الروسي يحيل إلى مجلس الدوما للتصديق على بروتوكول اتفاق نشر مجموعات جوية روسية في سوريا.

الخارجية السورية: تقرير منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بشأن خان شيخون "مفبرك"

وزارة الخارجية السورية تطالب منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بإعداد تقارير نزيهة لا تخضع لابتزاز الدول، وتؤكّد أن التقرير الذي أعدّته الأخيرة حول حادثة خان شيخون "مفبرك".

روسيا تشكك في تقرير استخدام السارين في خان شيخون السورية.. وفرنسا تؤكّده

الخارجية الروسية تعلن أن تقرير خبراء المنظمة الدولية لحظر الأسلحة الكيميائية حول هجوم خان شيخون استند إلى "بيانات مشكوك بأمرها"، على عكس الدبلوماسية الفرنسية التي قالت إن "خلاصات التقرير لا شك فيها".

ما وراء تراجع البنتاغون عن تهديدات ترامب؟

تهديد البيت الأبيض بأن سوريا "ستدفع الثمن غالياً"، سرعان ما تراجع عنه وزير الدفاع الأميركي بدعوى أن الرئيس بشار الأسد أخذ التهديد على محمل الجدّ. لكن مناورة دونالد ترامب الافتراضية في سوريا، قد تكون سبيلاً مأمولاً لتعزيز قدرته على لمّ الشمل في واشنطن وباريس.

"البنتاغون" ينأى بنفسه عن تهديد البيت الأبيض لسوريا

وسائل إعلام أميركية تكشف عن تضارب المواقف بين البيت الأبيض ووزارتي الخارجية والدفاع حول تحذير سوريا، وعضو لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأميركي “تيد ليو” يقول إن "بيان البيت الأبيض الأخير الذي يهدد باستخدام القوة ضد قوات الرئيس الأسد ليس له أساس قانوني".

من شارك باتخاذ قرار تحذير سوريا في واشنطن؟

متحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" يقول إن واشنطن رصدت نشاطاً في مطار الشعيرات السوري يوحي باستعدادات جارية لاستخدام أسلحة كيميائية، بالتزامن مع إعلان البيت الأبيض أن "التسريبات المنسوبة لمصادر غير محددة حول سوريا هي غير صحيحة".​

الكرملين يرد على واشنطن: تهديداتكم لدمشق مرفوضة!

الكرملين يرد على واشنطن ويرى أن تحميل الأسد مسؤولية الهجوم الكيميائي في إدلب دون إجراء تحقيق أمر خاطئ لا يساهم في التسوية، والنائب الأول لرئيس لجنة الأمن والدفاع يرى أن أميركا تتذّرع بالكيميائي لتعتدي على الجيش السوري. يأتي ذلك بعدما حذّر البيت الأبيض الحكومة السورية من شنّ هجوم كيميائي يمكن أن تسفر عن مقتل جماعي للمدنيين، بحسب تعبيره.

هيرش للميادين: مسؤولون أميركيون نفوا علمهم بتحضير لهجوم كيميائي من قبل دمشق

الكاتب الأميركي سيمور هيرش يفجّر قنبلة من العيار الثقيل بكشفه أن الاستخبارات الأميركية لم يكن لديها أي دليل على قيام الجيش السوري باستخدام السلاح الكيميائي في خان شيخون في نيسان/ أبريل الماضي. ويقول في حديث للميادين إن البيت الأبيض كان على علم بتقريره حول خان شيخون قبل صدوره بـ 10 أيام ولم يقدم إجابات. ويضيف أنّ ترامب أعطى قرار قصف مطار الشعيرات رغم معرفته بعدم وجود هجوم كيميائي حينها.