التعريفات #نادين_لبكي

"القاهرة 41": الذهب للمكسيك والباقي لـ لبنان، فلسطين، العراق،تونس، ومصر

   طوت الدورة 41 من "مهرجان القاهرة السينمائي الدولي" فعالياتها بنجاح، ومع ذلك فإن مديرها المنتج والكاتب "محمد حفظي" كان حريصاً على عدم التحدث عن الدورة 42 لأن التجديد يحصل لعام واحد، ودعانا لأن ننتظر قرار وزارة الثقافة، معلناً سعادته بإرتفاع عدد رواد صالات المهرجان من 10 آلاف العام الماضي إلى 40 ألفاً هذا العام بما يعني أن جهود مئتي عامل في التنظيم والتنفيذ قد أثمرت كما نشتهي وأكثر حسب تعبيره.

"1982" يمثل لبنان في الأوسكار

حسم لبنان أمره وصوّتت اللجنة الخاصة التي شكلتها وزارة الثقافة لاختيار الفيلم الأفضل لتمثيل لبنان في مسابقة أوسكار أفضل فيلم أجنبي غير ناطق بالإنكليزية بالاجماع، على فيلم "1982" للمخرج "وليد مونس"، وباشرت دوائر الوزارة فوراً إنجاز الترتيبات العملانية لابلاغ الجهة المعنية في الأوسكار بالأمر وتزويدها بنسخة من الشريط.

"مهرجان الجُونة 3" يفتتحه "براد بيت" من الفضاء

بين 19 و27 أيلول /سبتمبر الجاري تقام فعاليات الدورة الثالثة من "مهرجان الجُونة السينمائي" (المدينة مطلة على البحر الأحمر) وتحدد شريط "ad astra" إخراج "جيمس غراي"، وبطولة "براد بيت" للإفتتاح في وقت واحد مع مباشرة عروضه التجارية على شاشات بيروت وقبل 24 ساعة من برمجته في الصالات الأميركية، وحضور اللجنة الإستشارية الدولية (يسرا، هند صبري، يسري نصر الله، محمد ملص، طارق بن عمار، فوريست ويتاكر، وعبد الرحمن سيساكو).

السينما الجديدة تهزم كبار المخضرمين في العالم

منذ الدورة الخمسين لمهرجان كان السينمائي الدولي التي فاز بسعفتها الذهبية كبير المخرجين العرب "يوسف شاهين"، وهذا المنبر الثاني عالمياً بعد الأوسكار يُنفذ وعده بإفساح المجال أمام السينما الجديدة والبديلة والشابة بأن تجد لها مكاناً بارزاً في إهتمامات كان، لذا لم تكن السعفة التي حازها ليل السبت في 25 أيار/مايو 2019 الكوري الجنوبي "بونغ جون هو" عن فيلمه "parasite" (طفيلي)، مفاجئة بل تراعي السياق المتبع لتظهير طاقات سينمائية مبدعة من كل زوايا العالم.

النقاد العرب من "كان 72": الأفضل "يوم الدين" و "نادين"

في العام الخامس لإنطلاقته، أعلن "مركز السينما العربية" من خلال بيان وقعه 75 ناقداً من 34 دولة حول العالم، ضمن فعاليات تغطية الدورة 72 لـ "مهرجان كان السينمائي الدولي" عن جوائزه للعام 2019، في مؤتمر صحفي عقد في قصر المهرجان، وعددها ثماني جوائز.

"غولدن غلوب 67" توّج "بوهيميان رابسودي" وفضّل "روما" على "كفرناحوم"

الأفلام التي رُجّح فوزها بجوائز "الغولدن غلوب 67" فازت لكن ليس وفق التراتبية التي كانت محسومة، فالشريطان "بوهيميان رابسودي" و"غرين بوك" نالا جائزتي أفضل فيلم درامي، وأفضل فيلم كوميدي أو موسيقي، بينما تم الإكتفاء بفوز واحد طال "ولادة نجمة" إنحصر بجائزة أفضل أغنية لـ "ليدي غاغا" (shallow) من الفيلم، فيما فضّلت لجنة التحكيم فيلم "روما" للمكسيكي "ألفونسو كوارون" على "كفرناحوم" للبنانية "نادين لبكي".

"روما" المكسيكية تُنافس بيروت على جائزتين عالميتين

هناك أسبوعان فقط يفصلان بين موعديْ إعلان نتائج المسابقتين، بما يؤكد أن من يفوز في المسابقة الأولى سيكون المتوّج في الموعد الثاني أيضاً.

"نادين لبكي" تطرق باب الأوسكار بقوة

تصدّر إسم المخرجة اللبنانية "نادين لبكي" مع فيلمها الأخير "كفرناحوم" لائحة الترشيحات النهائية (5 أفلام) التي أعلنتها لجنة جائزة الصحافة الأجنبية في لوس أنجلوس "الغولدن غلوب" لجائزة أفضل فيلم أجنبي غير ناطق بالإنكليزية، التي تُعتبر أوضح إشارة إلى ترشيحات الأوسكار. فهل تكون "نادين" الثانية بعد اللبناني "غبريال يارد" التي تحصل على أوسكار (حازه عن موسيقى فيلم: المريض الإنكليزي).

المخرجة "نادين لبكي" لـ "الميادين نت": الأوسكار فرصة ذهبية، وفكرة الفيلم التالي جاهزة

ما تزال المخرجة "نادين لبكي" ملتزمة بمواعيد آخر أفلامها "كفرناحوم" في العديد من المهرجانات والتظاهرات الإقليمية والعالمية، سعيدة بشكل غامر لإختيار لبنان له ممثلاً لسينماه في أوسكار أفضل فيلم أجنبي غير ناطق بالإنكليزية، معتبرة أن الأوسكار فرصة ذهبية بإمكانها أن تفتح أبواباً عالمية لـها خصوصاً وللإنتاج اللبناني عموماً، مراهنة على الموضوع الإنساني الذي هز لجنة تحكيم مهرجان كان السينمائي، وسيكون له أثر على حكماء الأوسكار، في وقت أشارت فيه إلى أن أمرين لن تتركهما في مهنتها الأول تصوير الكليبات والذي سيكون خاضعاً لما يُعجبها من الإنتاج الغنائي السائد، والثاني القبول بلعب أدوار أمام الكاميرا كممثلة.

طفل "كفرناحوم" السوري "زين الرفاعي" أفضل ممثل في "أنطاليا"

أضاف شريط "كفرناحوم" للمخرجة اللبنانية "نادين لبكي" جائزة غالية ولافتة إلى التقديرات العديدة التي نالها وأبرزها جائزة التحكيم في مهرجان كان، عندما أعلن مهرجان أنطاليا السينمائي الدولي مساء السبت في 6 تشرين الأول /أكتوبر الجاري، منح بطل الفيلم الطفل السوري "زين الرفاعي" (12 عاماً) جائزة أفضل ممثل عن دوره في فيلم "لبكي" الذاهب للتباري بإسم لبنان في مسابقة أوسكار أفضل فيلم أجنبي غير ناطق بالإنكليزية، مع حظ وافر للوصول إلى التصفية النهائية.

إقبال جماهيري في لبنان على فيلم "كفرنحوم"للمخرجة نادين لبكي

تشهد صالات السينما اللبنانية تدفقاً للجمهور اللبناني لمشاهدة فيلم "كفرنحوم" للمخرجة نادين لبكي. الفائز بجائزة "لجنة التحكيم"في مهرجان كان السينمائي مع العلم أن الفيلم رُشّح قبل يومين لينافس على جائزة أفضل فيلم أجنبى خلال مهرجان الأوسكار القادم.

"كفرناحوم": طفلان يتمردان على مجتمع جنى عليهما ولم يقهرهما

وأخيراً قُدّم شريط "كفرناحوم" للمخرجة "نادين لبكي" الفائز بجائزة لجنة التحكيم في مهرجان كان السينمائي الدولي، في عدة عروض خاصة أولاً للجنة وزارة الثقافة الخاصة بإختيار الفيلم الذي سيمثل لبنان في مسابقة أوسكار أفضل فيلم أجنبي غير ناطق باللغة الإنكليزية، ثم في عرض للصحافة، فثالث لمدعوين من مختلف الشرائح ليكون في العشرين من أيلول/سبتمبر الجاري على أوسع مساحة من الشاشات التجارية اللبنانية.

التابع إذ يفوز بجوائز المتبوع حين يستبطن قِيَمه ويبرع في فنونه

لو كنت مكان المُغرّدين الذين اعترضوا على منْح لبكي جائزة سينمائية لربما غرّدت بطريقة أخرى غير وضع الشهداء بمواجهة الجائزة. ولربما غرّدت للجميع مُتسائلاً عن نوع الفيلم الذي كان يستحق جائزه عالمية خلال الاحتلال النازي لفرنسا، أهو الذي يتحدّث عن التسوّل في الشوارع أم عن أثر الاحتلال ومقاومته في لحظة تاريخية.. وفي هذه الحال لربما خلصت إلى مطالبة أصحاب الجائزة بمعاملة اللبنانيين بالمثل. لكني مع الأسف الشديد أعرف الجواب مُسبقاً.

نادين لبكي تقطف جائزة التحكيم من مهرجان "كان" السينمائي

كما كان متوقعاً بعد تصفيق دام ربع ساعة متواصلة عقب عرض فيلمها "كفرناحوم" ليل الخميس في 17 أيار/ مايو الجاري، منحت لجنة تحكيم الدورة 71 لمهرجان كان السينمائي الدولي، برئاسة النجمة الأوسترالية كايت بلانشيت، المخرجة اللبنانية "نادين لبكي" جائزة التحكيم، وهي الثالثة في ترتيب الجوائز التي يمنحها المهرجان.

"كان 71 ": الإفتتاح للإيراني "فارهادي" والمنافسة للعربيين"لبكي" و"شوقي"

بين 8 و19 أيار/مايو الجاري تقام فعاليات الدورة 71 من "مهرجان كان السينمائي الدولي" الذي ترأس لجنته التكيمية الممثلة الأوسترالية "كايت بلانشيت"، ويفتتحه المخرج الإيراني العالمي "أصغر فارهادي" بفيلم "EVERYBODY KNOWS"مع النجمين الأسبانيين العالميين "بينيلوبي كروز" و"خافييه بارديم"، بينما يحقق العرب إختراقاً نوعياً مع تنافس فيلمين للبنانية "نادين لبكي" بعنوان "كفرناعوم" (CAPERNAUM)، والمصري "أبو بكر شوقي" هو الطويل الأول له وعنوانه "يوم الدين".

حضور عربي استثنائي في "كان 71" بـ 4 أفلام

في هيكلية "مهرجان كان السينمائي الدولي" 5 تظاهرات، منها إثنتان رئيسيتان: المسابقة الرسمية، و"نظرة ما" (certain regard)، وكان من حظ السينما العربية هذا العام الحضور بفيلمين في كل منهما: اللبنانية "نادين لبكي"، والمصري "أبو بكر شوقي" في الأولى، والسورية "غايا جيجي"، والمغربية "مريم بن مبارك" في الثانية، بما يعني أن المنافسة ستكون حامية للفوز بإحدى جوائز المهرجان (بين 8 و19أيار/مايو المقبل) الرئيسية.

"كان 71": "نادين لبكي" تنافس في المسابقة الرسمية

خبر سعيد، وحدث سينمائي كبير. اللجنة المنظمة للدورة 71 لـ"مهرجان كان السينمائي الدولي" أعلنت لائحة بأسماء الأفلام التي ستتسابق لنيل السعفة الذهبية لهذا العام، وفيها آخر ما صوّرته المخرجة اللبنانية "نادين لبكي" بعنوان "كفرناحوم" وهو إسم منطقة في فلسطين المحتلة معروفة بكثرة آثارها المسيحية.