جون بولتون و"شارب الحرب" خارج البيت الأبيض

بولتون المتمسك بسياسته المتطرفة وتأييده للحروب والتدمير يتمسك أيضاً بشاربه الذي كان سبباً في تردد ترامب بتعيينه ضمن إدارته.