التفرد بالرأي نتيجته العصيان

في هذه الحلقه نحاول تبسيط هذا العنوان. عندما يقرر القبطان حذف جزء ممّا يأكله البحارة فقط وفقط لأنّه هو شخصيا لا يحبّه، من الطبيعي أن يتمرد عليه البحارة. كذلك فعل المهندس الذي استلم قيادة السفينة من بعده، والنتيجة كانت العصيان ايضاٌ. هي رسالة مبسطة لكل من يشغل منصباً قيادياٌ ألّا يتفرد بالرأي بناء على آرائه الشخصية مهما كانت. المشاركة هي مفتاح الحل للاستقرار.