أبغض الحلال الطلاق

تصاعدت حدة المشاكل بين القروي والقروية ،وصلت  الى حدّ خطر . فبعد الصراع والصدام بكل أشكاله يقرران الطلاق ... يلجأان الى القبطان قائد السفينه حتى ينجز إجراءات الانفصال ومنها تقسيم الممتلكات بين الطرفين . وهذا ما حصل بالفعل ،قسمت الممتلكات بالتساوي بينهما الى أن وصلا الى صورة تجمعهما . صورة من الايام التي سبقت الشجار والصدام ،عندما كان الحب أساس العلاقة بينهما . أثرت هذه الصورة عليهما بعدما تذكرا تلك الايام ما جعلهما يعيدان النظر بالطلاق والعودة للعيش مع بعضهما علّهما  يتجاوزن المشاكل . 

صحيح أن الطلاق هو حل وحلال ولكن لا شك في أنه أبغض الحلول والحلال .