مقالات, ملفات

اليوم بات واضحاً أن التخلّي الأميركي عن الكرد وتركيا، جاء في توقيتٍ استراتيجي تمّ استثماره سورياً وروسياً. فحين يُعطي ترامب الضوء الأخضر لتركيا لاجتياح مناطق الكرد، فهو حُكماً قد كَسَرَ التحالف مع الطرفين، وهنا يكمُن الفرق الاستراتيجي بين السياستين الروسية والأميركية في سوريا.

توقفت الحملة الأهلية لنصرة فلسطين أمام التصريحات الوقحة التي أدلى بها مساعد وزير الخزانة الأميركية مارشال بلينغسكي خلال زيارته إلى لبنان، وما تنطوي عليه من تحريض خبيث لإثارة الفتنة بين اللبنانيين.

يبدو أن الوصول إلى شبكة الإنترنت أصبح يُنافِس الحصول على شروط الحياة الأساسية، ففي وقتٍ لا يزال فيه نصف سكان العالم أو ما يُقارِب 3.4 مليار نسمة يعانون من الفقر -بحسب دراسة البنك الدولي الأخيرة- فإن أكثر من نصف سكان الكرة الأرضية يستخدمون الإنترنت بحلول العام 2019، فقد أعلنت الأمم المتحدة أن حوالى 3.9 مليار شخص في العالم يستخدمون الإنترنت أي أن نسبة مُستخدمي الشبكة حول العالم تخطَّت للمرة الأولى نصف البشرية.

عندما تمكّنت قوات الاحتلال الإيطالي من إلقاء القبض على "عمر المختار"، ردّد عند إعدامه "نحن لن نستسلم ننتصر أو نموت، وهذه ليست النهاية، بل سيكون عليكم أن تحاربوا الجيل القادم والأجيال التي تليه، أما أنا فإن عُمري سيكون أطول من عُمر شانقي".

شهادات الأسرى المحررين من معتقل الخيام الذي أقامه الاحتلال الإسرائيلي في جنوب لبنان حول تعذيب العميل عامر الفاخوري لهم، هي بمثابة إبلاغ للجهات المعنية في الدولة اللبنانية، وبالتالي يقتضي ذلك البحث والتحري عن كل الأفعال التي ارتكبها بحق أسرى وأسيرات المعتقل.

الروحُ فارقتني إليك منذ رأتك، لكن عجبي لِمَ لم ترتقِ.

الحل يبدأ من الداخل وموارد الداخل. المُكاشَفة وتوضيح الحقائق والمسؤوليات أمام الرأي العام ووضعه تجاه المسؤولية، وإنشاء مجلس أعلى لاستراتيجيات الماء والريّ والزراعة، وإلا ستصبح مصر في انتظار الهِبات الأثيوبية لسلامة مائها وقوام شعبها وربما وجودها.

هل ثمة تعارض بين التسلية وبين قيمة أي عمل أدبي؟ هل يمكن أن نكتب للتسلية فقط؟

فيما تواجه أنقرة الآن ضغوطاً وتهديدات أوروبية بفرض عقوبات عليها بسبب مساعيها للبحث والتنقيب عن الغاز الطبيعي حول الجزيرة، يعرف الجميع أن الوضع المالي الصعب وديون تركيا الخارجية من أهم نقاط الضعف في الاقتصاد التركي وحُكم الرئيس إردوغان.

الحلّ اليوم الذي لا بدّ منه في وطننا العربي على وجه الخصوص بمختلف أقطاره هو أن نعيد التفكير ملياً في أسلوب وأدوات عملنا، وفي النتائج التي أفضى إليها هذا الأسلوب وهذه الأدوات، وأن نسال بكل جرأة وصدقية: هل نحن على الطريق الصحيح، أم هناك الكثير من المفاهيم والأساليب التي تحتاج إلى تنقية حقيقية وتغيير وجهة؟

العامِل الأول يصنع الواقع من جديد وفق منظور المستقبل، والعامل الثاني يتخلَّى عن وجوده لمبدأ النضال من أجل أن تُحرَق الرمال والرمال لا تحترق.

لذا بات لزاماً على كل شعوب المنطقة (وليس سوريا فقط) العمل على وضع أسس حل استراتيجي يحفظ مصالحهم على اختلاف قومياتهم وطوائفهم، فالمعارك تدار على أراضينا وتطحن عظام شعوبنا بعيداً عن أراضي وشعوب القوى المتصارعة على ثروات منطقتنا.

لا يخفي الصحافيون التونسيون اليوم تخوفاتهم من العودة إلى مربع العنف الذي شهدته تونس إبان الثورة، بعد تصاعد خطابات التهديد ضدهم من طرف جهات منسوبة للتيار المتشدد، ومحاولات تركيع الإعلام من جديد وضرب حريته.

يغذّي المنطق الأسطوري العديد من الطوائف والأطروحات العلمية الزائفة.

اهتمت المانيا بتوطين اليهود في فلسطين وغلفت أطماعها بأبعاد دينية، بينما دخلت روسيا والنسما على خط المنافسة بين الدول الأوروبية للتسابق على حجز موقع لهم في الشرق عبر عملية الاستيطان. وفي هذه الحلقة من البحث الذي أعده الباحث عمر الراشد ل"الميادين نت"، يسلط الضوء على أدوار الدول الثلاث في الحركة الاستيطانية اليهودية في فلسطين.

المزيد