هل يتوجّه الرئيس الأسد نحو عقدٍ اجتماعيٍّ جديد؟

هل يتوجّه الرئيس الأسد نحو عقدٍ اجتماعيٍّ جديد؟

لوقتٍ طويل انعدم التكافؤ في الحوار بين العلمانيّين والمتديّنين في الشارع السوري، وأحياناً أصابته الضبابيّة والتشويش لأسبابٍ عديدة.

دبلوماسية دمشق الجديدة.. تذخير سياسي من عيار ثقيل

دبلوماسية دمشق الجديدة.. تذخير سياسي من عيار ثقيل

عقب رحيل الوزير وليد المعلم تعكس التعيينات الثلاثة في الدبلوماسية السورية أن العملية السياسية تأتي في المقام الأول بالنسبة لدمشق.

تدرك موسكو ومعها دمشق بأنه إذا ما غادرت روسيا موقعها السياسي والعسكري فإن التبعات ستكون خطرة جداً على المنطقة

دمشق وموسكو بمواجهة الحصار.. الاقتصاد أولاً!

تدرك موسكو ومعها دمشق بعد 5 سنوات على الوجود الروسي في سوريا، بأنه إذا ما غادرت روسيا موقعها السياسي والعسكري في سوريا فإن التبعات ستكون خطرة جداً على المنطقة.

واشنطن والأسد.. الضغط بهدف المقايضة

واشنطن والأسد.. الضغط بهدف المقايضة

الحرب الإقتصاديّة تستعر في سوريا، لإعادة بناء عوامل ضغط جديدة على دمشق، تجبرها على تقديم تنازلات، تتمنّى واشنطن انتزاعها بشكل أسرع من قدرة دمشق على اجتراح حلول اقتصاديّة مضادّة.

مؤتمر صحافي مشترك بين لافروف وظريف في موسكو

طهران تحيي أستانة لمواجهة "قيصر"

إحياء أستانة لمواجهة قيصر هو ورقة طهران التي طار بها محمد جواد ظريف بين أنقرة وموسكو، عشية دخول قانون قيصر حيّز التنفيذ وانتهاء مهلة بروتوكول موسكو حول إدلب.

"قسد" تصعّد في وجه دمشق وتستنفر واشنطن وتستبق قانون "قيصر"

"قسد" تصعّد في وجه دمشق وتستنفر واشنطن وتستبق قانون "قيصر"

عملت واشنطن سابقاً على توحيد القوى الكردية ومحاولة ضمها لصفوف المعارضة السورية، ولكنها فشلت بسبب أجندة هذه القوى وإصرارها على تشكيل كيان مستقل.

جنود روس في موقع للجيش السوري في ريف إدلب (أ ف ب)

شرق سوريا.. حراك روسي أميركي لتعزيز النفوذ أم لتقاسمه؟

يبدو أن التحركات الأميركية الجديدة باستقدام عناصر في "قسد" للعودة إلى العمل مع قواتها في شمال شرق سوريا، تهدف إلى إعادة تثبيت نفوذها في المنطقة الغنية بالنفط.

مصادر للميادين: نقل الرئيس السوداني رغبة عربية بعودة سوريا إلى الجامعة العربية

كيف تتحرك سوريا أمام المتغيرات العربية والتركية؟

متغيرات عربية تشير إلى أن الدول التي راهنت على عزل سوريا وإسقاط النظام، تدرك فشل مراهناتها وأن الحرب التي شنّتها بالأصالة والوكالة قد تجاوزتها سوريا بفضل تضحيات الجيش العربي السوري والدولة ودعم الحلفاء.

أنقرة تستعجل إشعال الشرق من دون انتظار إدلب

أنقرة تستعجل إشعال الشرق من دون انتظار إدلب

حواجز لعناصر الجاندرما الشرطة التركية، ودوريات الأمن في الريحانية التركية ، أنقرة تعلن المناطق الحدودية المتاخمة للحدود السورية من جهة ادلب منطقة أمنية ولخمسة عشر يوماً، لا دخول أو خروج للمدنيين ولا عبور للسيارات من دون تصريح من السلطات التركية، قرارٌ يستعيد قراراً شبيهاً عندما بدأ الجيش التركي عملية غصن الزيتون قبل عام، وربما يكون تحرّك تركي باتجاه شرق الفرات كما تكاثرت التصريحات مؤخراً، رغم أن قرار المعركة  لا يزال رَهْن تداول سياسي اقليمي ودولي، لتجنّب حدوثها.

المزيد