بواخر إيران إلى فنزويلا.. دروس كسر العقوبة الأميركية

بواخر إيران إلى فنزويلا.. دروس كسر العقوبة الأميركية

صحيح أنّ فنزويلا تمتلك أكبر احتياطي للنفط في العالم، ولكنها تمرّ بظروف تقنية صعبة تمنعها من تكريره بالشكل المطلوب، وبالتالي الحصول على مشتقاته من البنزين والسولار وغيرها. ولهذه العوائق التقنية قصة قصيرة نرويها هنا.

نيوم ليست مشروعاً اقتصادياً بل ربما تكون الذراع الأخطر في عملية التطبيع التي تقودها السعودية والإمارات

مدينة نيوم.. أكثر من جسر تطبيع اقتصادي

ماذا يعني أن يكون هناك إصرار إسرائيلي على استكمال مشروع نيوم أكثر من الإصرار السعودي نفسه؟ ربما أجاب عبدالرحيم الحويطي قبل قتله على يد أجهزة الأمن السعودية: "الآن أتذكر ما الذي حصل مع الفلسطينيين".

مسلسل "أم هارون" يستخدم حكاية اليهود الشرقيين لترميم ما يلزم لصالح مشروع التطبيع

"أم هارون".. الاتكاء الفاسد على حكايات يهود الشرق

حتى العام 1952م، كان مجموع اليهود الذين يعيشون في الشرق الأوسط خارج حدود الكيان الناشئ هو 750 ألف يهودي.

يعاني الأفارِقة في الولايات المتحدة من مستوياتٍ مُتدنيةٍ من العناية الصحية

أفارقة أميركا.. هل يمكن لفيروس كورونا أن يكون عُنصرياً؟

استناداً إلى تدني نسبة الإصابات بالفيروس في القارة السمراء، وبين أفارقة أميركا اللاتينية، يبدو أن العامل الجيني مُستبعد لتفسير ارتفاع إصابات الأفارقة في أميركا، الأمر الذي يقود إلى البحث في عناصر أخرى.

الخطاب الإعلامي الغربي ضد الصين.. لنعد إلى نقطة الصفر

الخطاب الإعلامي الغربي ضد الصين.. لنعد إلى نقطة الصفر

ما هي الحِجَج التي يسوّقها الإعلام الغربي، والتي يستند إليها في اعتبار الصين طرفاً متّهماً؟

تعلَّم الإيرانيون من الحصار ضرورة العودة إلى الأصول للاستمرار في الحياة

عن الذين جربوا الحصار: إنهم لا يصرخون بسهولة

في زمن كورونا، وبعد أن قرر الكائن غير المرئي وغير الحي أن يطفئ بنفسه زر العمليات الاقتصادية من حق جميع المشاركين في مشروع العولمة المعطل التساؤل: ماذا استفدنا منه في الأزمات؟

التباعد الاجتماعيّ تفادياً للمرض سيفرض بالضّرورة أنماطاً جديدة للعمل بدلاً من توقّفها

ما بعد كورونا.. عالم التكنولوجيا المفروض بالقوّة

تستعدّ الشركات التكنولوجية لمنصب الكاهن الجديد في العالم المقبل!

نعيش الآن أجواء الجولة الثانية من الحرب على فيروس كورونا (أرشيف)

كورونا والإرهاب.. لماذا لا نخرج أميركا من قفص الاتهام؟

تدرك الإدارة الأميركية أن الحماية الكاملة لحدودها من الإرهاب أو الفيروس لا تخدم المشروع الأميركي عالمياً بالسرعة والشكل المطلوبين.

لم تصل حدود العدوى بالفيروس إلى ما يؤهّله لوصف الوباء

كورونا وهواوي.. حرب الأفيون الجديدة

أزمة أميركا لا تختلف كثيراً عن أزمة بريطانيا في حروب الأفيون، ولكنَّ أدوات الحروب المباشرة لم تعد متوافرة اليوم، وثمة حاجة إلى أفيون كثير في المستقبل.

المزيد