صدور كتاب "الحضارة المصرية"

تنطوي الحضارة المصرية على مجموعة خصوصيات نادرة منها أنها واحدة من حضارتين أصيلتين لا سابق لهما (السومرية والمصرية).

"الحضارة المصرية" للدكتور خزعل الماجدي
"الحضارة المصرية" للدكتور خزعل الماجدي

صدر حديثاً عن دار الرافدين للطباعة والنشر والتوزيع، كتاب "الحضارة المصرية" للدكتور خزعل الماجدي.

تنطوي الحضارة المصرية على مجموعة خصوصيات نادرة منها أنها واحدة من حضارتين أصيلتين لا سابق لهما هما السومرية والمصرية، ومنها أنها المصهر الحضاري لتراث ما قبل تاريخي ثم تاريخي ظل ينفذ منها وإليها من ثلاث قارات عملاقة هي أفريقيا وآسيا وأوروبا، وهي بعد أن قامت بتصنيعه وفق مزاجها الفريد، ونتج عنه هذا التركيب الخاص، الذي حمل اسمها ولونها ورائحتها وشخصيتها أصبح منطقة إشعاع كبرى قل نظيرها، تسرب إلى العالم كله وجعله يضاء بنورها. والأهم من ذلك تلك القدرة الفريدة للحضارة المصرية على التوازن الأخلاقي وضبط الإيقاع المشترك بين كفتي الميزان، الحضارة الدنيوية والدينية وجعل هذا التوازن سبباً في انسجام فريد بين هذين العالمين.

الحضارة المصرية شاسعة في مظاهرها السياسية والإجتماعية والإقتصادية والدينية والثقافية والعلمية والفنية، ولا نبالغ إذا قلنا بأن هذا الكتاب مرّ على هذه المظاهر بالتفاصيل الدقيقة كمعلومات وحللها وأفصح عن مكنونها الداخلي العميق، مثلما كشف الانسجام بين هذه المظاهر عبر أكثر من مائة تفصيل صغيرة، ولاحق الآثار الدالة عليها ولم يتطرف في تأويلها لكي يثبت أن قوتها في واقعيتها وفي الغلالة الروحية التي تحيط بها وتنفذ الى أعماقها.