أثر الفراشة, أخبار, الحلقات, إنفوغراف, تحليل, تقارير مصورة, صحافة, فيديو, كاريكاتور, كتب, مقالات, ملفات, نشرة الأخبار #دونالد ترامب, #الرئيس التركي رجب طيب إردوغان, #تركيا, #روسيا, #صواريخ_اس_400

الاتفاق الاميركي مع تركيا بشأن تقاسم شمال الفرات في سوريا، ربما يشير إلى وجهة عودة التقارب بين واشنطن وأنقرة في إطار السياسة الغربية لحلف شمالي الأطلسي في الشرق الأوسط. لكن هذا الاتفاق يدغدغ أحلام الرئيس التركي في إحياء "ميثاق ملّي" العثماني في احتلال شمالي سوريا والعراق.

لم تقرع تركيا طبول الحرب باتجاه شرق الفرات كما تفعل اليوم. آلاف الجنود تم تحشيدهم مقابل رأس العين في الحسكة وتل أبيض في الرقة، مئات المدرعات والآليات الثقيلة نقلت خلال الاسابيع الثلاثة الماضية، حفر خناق وفتح كوة في الجدار الفاصل مقابل تل أبيض. وقصف متقطع من حين إلى آخر بحجة سقوط قذائف من داخل الحدود السورية على قرى وبلدات تركية.

لقاء يجمع الرئيسين الفرنسي والروسي جنوب وفرنسا، حيث يؤكد ماكرون على ضرورة الالتزام بوقف النار في إدلب السورية، فيما يشدد بوتين على أن بلاده ترصد هجمات الإرهابيين هناك وانتقالهم إلى مناطق أخرى.

ربما يكون الاتفاق البحري الإيراني الروسي غرضه دعم عسكري روسي لإيران وتعاون عسكري بينهما في الخليج وحرب بارِدة بين الولايات المتحدة وإيران.

تتوقّع الأوساط السياسية للرئيس إردوغان أن يستمر في سياساته الحالية للتخلص من جميع رؤساء بلديات الشعوب الديمقراطي، ليكون مرشحو حزب الشعب الجمهوري الهدف التالي

لا شكّ أنّ انتصارات المقاومة في لبنان وسوريا وإيران واليمن والعراق مترابطة ومتفاعلة مع بعضها البعض، ولاشكّ أنّ انتصار تموز قد أسّس لانتصار سوريا وأنّ انتصار سوريا قد أسّس لانتصار إيران وأنّ قوّة هذا المحور تكمن في ثباته وتعاضده وتمسكه بالثوابت مهما روّجوا ولفقوا من أكاذيب وأوهام.

يراهن الكثيرون على التدابير التي سيتخذها الرئيس أردوغان لمواجهة الهجمات اللاحقة التي سيشنها أعداؤه طالما أنه يملك كل أدوات السلطة باستثناء أصوات الناخبين، وأثبتت الاستطلاعات أن غالبيتهم قد سئموا من سياسات أردوغان الداخلية والخارجية.

لا تزال المنطقة الآمنة في الشمال السوري موضع تناقض في التصريحات والمصالح الأميركية والتركية ومن دون أفق واضح لإقامتها، فيما يسعى تنظيم داعش لاستغلال هذا التناقض وإعادة تنظيم خلاياه كما توعد في إصدار مرئي بعنوان ملحمة الاستنزاف.

ضمن المُدركات السياسية لجُزئيات الحرب على سوريا، بات واضحاً أن تركيا لا تخرج عن السياق الاستراتيجي الناظِم للسياسية الأميركية في سوريا، خاصة تلك المُعطيات التي تؤكّد بأن الولايات المتحدة استأنفت تدريب بعض الفصائل الإرهابية في قاعدة التنف.

الجيش السوري يواصل تقدمه في ريف إدلب الجنوبي نحو خان شيخون، ويستعيد السيطرة على مدايا وتل الأرجحي وقرى كفر عين وخربة مرشد والمنطار وتل عاس بعد القضاء على آخر تجمعات "النصرة" فيها.

بناءً على ذلك، يتّضح لنا ومع تتالي منصّات أستانا ووصولها للاجتماع الثالث عشر، أن تركيا قد عزَّزت من تواجدها على الأراضي السورية عبر احتلالها لمناطق وبلدات في الشمال السوري.

بحسب الصحافة التركية، فإن مركز العمليات المشتركة بين الأميركيين ونظرائهم الأتراك بشأن المنطقة الآمِنة في سوريا التي تمّ الاتفاق عليها مؤخّراً، سيكون في "شانلي أورفا" أو "غازي عنتاب"، حيث وصل مطلع هذا الأسبوع 90 جندياً أميركياً إلى مطار "قاب" في "شانلي أورفا"، وتحرّكوا باتجاه مركز المدينة.

المزيد