أثر الفراشة, أخبار, الحلقات, إنفوغراف, تحليل, تقارير مصورة, صحافة, فيديو, كاريكاتور, كتب, مقالات, ملفات, نشرة الأخبار #قوات سوريا الديمقراطية, #سوريا, #الولايات المتحدة الأميركية, #مدينة_الرقة_السورية

لذا بات لزاماً على كل شعوب المنطقة (وليس سوريا فقط) العمل على وضع أسس حل استراتيجي يحفظ مصالحهم على اختلاف قومياتهم وطوائفهم، فالمعارك تدار على أراضينا وتطحن عظام شعوبنا بعيداً عن أراضي وشعوب القوى المتصارعة على ثروات منطقتنا.

تصريحات ترامب بخصوص الغزو التركي لشمال شرقي سوريا وتهديده تركيا بإنزال عقوبات اقتصادية ضدها "واستعداده لشل" اقتصادها بشكل تام لا تعدو كونها أكثر من خطوة استعراضية لابتزاز تركيا وامتصاص المعارضة الواسعة له، أميركياً ودولياً.

إيران تعززت قوتها مما يهدد "إسرائيل"، كما أن الرئيس السوري بشار الأسد عزز قوته أيضاً، وروسيا تتولى المسؤولية، ولم يكن من الممكن لأعداء أميركا تحقيق نتيجة أفضل.

ما يتداوله عدد من اللبنانيين عبر شبكات التواصل نقلاً عن "مصادر واشنطن" وحديث عن "فصل سابع" وإرسال قوات دولية في حال التعرض للتظاهرات، فهو يندرج ضمن خانة "الأخبار الزائفة" التي تستخدمها جميع الأطراف المحلية حالياً بهدف ضرب مصداقية التظاهرات العفوية.

الرئيس الأميركي دونالد ترامب يقول إنّ وقف إطلاق النار صامد في سوريا، ويشير إلى أنّ الولايات المتحدة لم تعط الكرد التزاماً بالبقاء في سوريا إلى الأبد.

فيما تواجه أنقرة الآن ضغوطاً وتهديدات أوروبية بفرض عقوبات عليها بسبب مساعيها للبحث والتنقيب عن الغاز الطبيعي حول الجزيرة، يعرف الجميع أن الوضع المالي الصعب وديون تركيا الخارجية من أهم نقاط الضعف في الاقتصاد التركي وحُكم الرئيس إردوغان.

مراسل الميادين في بغداد يفيد بوصول آليات تتبع القوات الأميركية المنسحبة من سوريا الى قضاء بردرش القريب من أربيل، ووزير الدفاع الأميركي يقول إن القوات الأميركية ستبقى في قرى محاذية لآبار النفط في شمال شرق سوريا، مضيفاً أن واشنطن لم تتَّخذ قراراً بالانسحاب النهائي وأن النقاش لا يزال مستمراً.

نواب من تحالف الفتح في البرلمان العراقي يحذرون من عودة الإرهاب إلى العراق عن طريق الحدود مع سوريا بعد الاعتداءات التركية عليها والتي ستكون بوابة لعودة الإرهاب، وفق قولهم. ويشددون على ضرورة ضبط الحدود وتأمينها. هذا ويؤكد رئيس تحالف الفتح هادي العامري إن أميركا وإسرائيل يبذلان كل الجهد كي لا يستقر العراق.

المزيد