مع اقترابها من المكسيك.. العاصفة "باميلا" قد تشتد لتصبح إعصاراً

المركز الوطني الأميركي للأعاصير يحذّر من اشتداد للعاصفة الاستوائية "باميلا" يهدّد الحياة إلى جانب فيضانات ورياح خطيرة.

  • مع اقترابها من المكسيك.. العاصفة باميلا قد تشتد لتصبح إعصاراً
    من المتوقع أن تمرّ باميلا بالقرب من أو جنوبي الطرف الجنوبي لشبه جزيرة باها في كاليفورنيا

قال المركز الوطني الأميركي للأعاصير إنّ العاصفة الاستوائية باميلا ربما تكون في شدة إعصار كبير أو قريبة منها عندما تصل إلى المكسيك في وقت لاحق من الأسبوع الجاري.

وحذّر المركز الأميركي من اشتداد للعاصفة، يهدّد الحياة وفيضانات ورياح خطيرة.

وقال المركز الذي مقره ميامي، إنه بحلول ليل الثلاثاء، من المتوقع أن تمرّ باميلا بالقرب من أو جنوبي الطرف الجنوبي لشبه جزيرة باها في كاليفورنيا.

وبحسب المركز، يمكن أن تصل إلى ساحل الغرب الأوسط من الأراضي المكسيكية في وقت متأخر من يوم الأربعاء.

وحذرت اللجنة الوطنية للمياه في المكسيك في بيان من أنها "قبل أن تصل إلى اليابسة، يمكن أن تشتد إلى إعصار من الفئة الثالثة" على مقياس "سافير-سيمبسون" للشدة، الذي يضم خمس فئات.

وتحمل الأعاصير من الفئة الثالثة رياحاً تصل سرعتها إلى ما بين 179 و208 كيلومترات في الساعة.