هل في حراك لبنان والعراق ما يُقلق المقاومة؟

تلتهب الشوارع في لبنان والعراق فيزداد الأمل والقلق، الأمل بضرب الفساد وإقامة دولة عادلة ، والقلقُ من أن يكون خلف بعض الانتفاضات أنيابٌ تأكلُ الأمل وتستهدف مِحورَ المقاومة وبيئتَه وداعميه. فهل ما يحصُل هو صبرٌ ضاق فانفجر، أم مخططٌ نجح في اختراق المجتمعات أمِ الإثنانِ معاً.