أمين الريحاني من خلال متحفه: إصلاح وتجدد وتطوير سابق للعصر

مهما قيل في أمين الريحاني، يظل الكلام قاصراً عن فهمه، لكن جولة على المتحف تُمكِّن من تتبع تطوراته وعطائه.

  • مدخل متحف الريحاني
    مدخل متحف الريحاني
  • أحد الأجنحة
    أحد الأجنحة
  • مكتب الريحاني
    مكتب الريحاني
  • سجادة الريحاني
    سجادة الريحاني

أمين الريحاني (1876-1940) من الأسماء الكبيرة التي لمعت في مجال الفكر والثقافة والأدب لتنتج منهجية فلسفية إصلاحية خاصة، في زمن حمل فيه الأدب والفكر والثقافة هموم الإصلاح والتنوير، واشتهر بقوله المأثور: "قل كلمتك وامشِ".

عرف الريحاني بـــ "فيلسوف الفريكة"، واعتبر رائد أدب المهجر، سابقاً لجبران خليل جبران وميخائيل نعيمة وكبار الأدباء والمفكرين اللبنانيين المهجريين. كما عرف بالأب المؤسس للأدب العربي - الأميركي، الجامع للروح العربية في مضمونها، والأميركية في أسلوبها اللغوي الخطابي. لعب دوراً هاماً في رفد الفكر العربي الحديث، وكان منتقداً للنزعات المادية التي سادت حياة الغرب وثقافته. 

عاصر الريحاني مرحلة نحن اليوم أكثر ما نستطيع تحسسها لتشابهها بما نعيش من اضطراب وأزمات، والفارق أن مرحلة الريحاني كانت في ذروة نهوض الغرب متمفصلًا على تهافت حضارات سابقة، بينما نحن نعيش مرحلة تهافت الغرب، والبديل الانساني متباطىء الحضور. 

وفي كلتا الحالتين، طغت الهجرة الواسعة كنتيجة للاضطراب، وهذا ما عايشه الريحاني ونعايشه نحن اليوم؛ هاجر الريحاني، مثل من هاجروا، وهاجر الآلاف اليوم، وكثيرون ينتظرون. 

لم تكن كنية "الريحاني" الاسم الحقيقي للعائلة التي سكنت في "الفريكة"، مسقط رأس أمين في أعالي المتن اللبناني. لكنها في انتقالها من مسكن إلى آخر، عاشت على حفيف، وأريج نباتات طيبة الرائحة، هي الريحان، أكسبت العائلة تسميتها. 

كان أمين صاحب شخصية قوية ومستقلة منذ صغره، اتسم بنزعة الرفض للسائد وناحياً لتطويره، فأثمرت حياته مروحة واسعة من الكتب والتجارب أضاف إليها رسم الكاريكاتور تأكيداً على نزعته الساخرة والناقدة للواقع.

وللريحاني ثلاثة أشقاء وشقيقتين، وعند رحيله عام 1940، عمد شقيقه ألبرت لجمع أعماله وكل أثر له، وشرع بتأسيس متحف خاص به أنجزه عام 1953، ويرعاه حالياً أمين - ابن ألبرت- الحامل اسم عمه تيمناً به.

المتحف

  •  آلة الطباعة- الدكتيلو
    آلة الطباعة- الدكتيلو
  • محبرة الريحاني وريشته
    محبرة الريحاني وريشته
  • تخت الريحاني
    تخت الريحاني

يتناول أمين، راعي المتحف،  في حديث مع "الميادين الثقافية" أهمية المتاحف ومعانيها والدور الذي يمكن أن تؤديه، ما ليس رائجاً كثيراً لدى العامة، وينقل عن والده ألبرت ما ردده على مسامعه من أن "المتحف، أي متحف، هو دعوة للتعرف المباشر على صاحبه، فمتحف رالف امرسون، أو ديفد ثورو، أو ثيودور روزفلت، أو ولت وتمن، هي متاحف تعرفنا على هؤلاء الشخصيات أكثر من الذين حولهم"، مضيفاً أن "المتحف يدعو المشاهد الى "لقاء" الشخصية المقصودة، ومجالستها، والتحدث اليها، وليس فقط الى القراءة عنها".

ويروي أمين أن والده ألبرت كان طالباً في  جامعة كولومبيا في نيويورك، وكان يتردد على المتاحف المختلفة في المدينة، وبينها متاحف لشخصيات أدبية وسياسية وفنية متنوعة، ويرى أن "زيارة من هذا النوع ترسخ في الذهن أكثر من درس عنه أو كتاب يتناوله".  

"من هنا بدأت فكرة تأسيس متحف لأمين الريحاني تراود شقيقه البرت كي يكون هذا المتحف مكاناً لاستقبال طلاب الجامعات، وتلامذة المدارس، "فيلتقون" والريحاني، ويجالسونه، ويتحدثون إليه من خلال مشاهداتهم لصوره، ومؤلفاته، ورسومه، ورسائله، وأوراقه، ولوحات الفنانين له، وتماثيل النحاتين الذين حفروا بأزاميلهم معالم وجهه"، بحسب متحدثنا أمين.

ومهما قيل في الريحاني، يظل الكلام قاصراً عن فهمه، والوقوف على منجزاته الضخمة، لكن جولة على المتحف، تُمكِّن من تتبع تطوراته وعطائه الزاخم، وربما تشكل أفضل محاولة لفهمه، وذلك بعبور 12 جناحاً وضع تصورها راعي المتحف. 

أجنحة المتحف

  • لائحة كتب الريحاني العربية على مدخل المتحف
    لائحة كتب الريحاني العربية على مدخل المتحف
  • كتاب خالد بالانكليزية
    كتاب خالد بالانكليزية

    كتاب "مصير فلسطين" بالانكليزية
  • نصب الريحاني بإزميل النحات اللبناني يوسف الحويك
    نصب الريحاني بإزميل النحات اللبناني يوسف الحويك
  • أمين الريحاني
    أمين الريحاني

1- البدايات: أي عائلته التي تشمل الوالد والوالدة والشقيقات والأشقاء، ثم مؤلفاته الأولى العربية والانكليزية، التي صدرت في نيويورك، وبينها: الكتاب الأول، وهو بعنوان "نبذة في الثورة الفرنسية" (1902)، ثم "رباعيات المعري" مترجمة الى الانكليزية شعراً 1903). 

2- سنوات خالد: وفي هذا الجناح أبرز مؤلفاته، ومنها "الريحانيات"، و"كتاب خالد"، و"ملوك العرب"، و"قلب لبنان". 

3- جناح اختبار الغرب ككاتب (وليس كمغترب)، وفي هذا الجناح أبرز الشعراء والفنانين الذين تأثر بهم الريحاني كالشاعر وولت ويتمن، والشاعر هارولد بالسيفر، والرسام تروي كني، والفيلسوف ماكس ايستمن، إضافة الى أبرز مؤلفاته الانكليزية في تلك الفترة، ومنها "جادة الرؤيا" The Path of Vision و "أنشودة الصوفيين" A Chant of Mystics. 

4- الحلم العربي: صور له، ورسائل منه، وإليه من ملوك ورؤساء وأمراء العرب، مع ما نتج من تلك الرحلة من مؤلفات بالعربية والانكليزية.

5- سريره النحاسي، وعمود قبعاته، ونماذج من ثيابه.

6- مكتبه الذي جاء به من نيويورك وعليه ريشاته العربية التي خط بها معظم مؤلفاته العربية، وأقلام الحبر المتنوعة، وكذلك آلة الطباعة الإنكليزية، والتي طبع عليها معظم مؤلفاته الإنكليزية قبل إرسالها الى دور النشر في الولايات المتحدة وبريطانيا. 

7- علاقاته الدولية: وفي هذا الجناح  بعض الشخصيات التي قابلها أمثال الخليفة الحسن الأول، ملك المغرب، والجنرال فرانكو- حاكم اسبانيا، إضافة إلى طبعات من مؤلفاته بعد الغياب.

8-رسوم بريشته: ويضم هذا الجناح نماذج من رسوم الريحاني بقلم الرصاص، أو بالحبر الصيني في مواضيع مختلفة. 

9- لوحات لفنانين لبنانيين وعالميين رسموا الريحاني بلوحات زيتية أو مائية أو فحمية خلال حياته أو بعد رحيله. 

10- آخر صورة للريحاني التقطت له عام 1940، أي سنة رحيله، إلى جانب الصورة نفسها محفورة على الغرانيت. 

11- برثا كايس، زوجته الرسامة الأميركية مع نماذج من أعمالها الزيتية.

12- أرشيف المتحف ويضم الترجمات لمؤلفاته، وقد بلغت 68 ترجمة حتى اليوم إلى 18 لغة حول العالم؛ مؤلفات وأطروحات دكتوراه، ورسائل ماجستير عنه، إلى جانب مجلدات المقالات الصحافية عنه، وقد بلغت 25 مجلداً تضم نحو 7250 مقالًا، وقصاصة صحافية في 36 لغة موزعة وآتية من 61 بلداً من حول العالم.

نقولا طعمة

محرر في الميادين نت