ورثة "العندليب" يرفضون السماح بحفل "هولوغرام" له

رورثة العندليب الراحل عبد الحليم حافظ يصدرون بياناً يرفضون فيه السماح بإقامة حفل "هولوغرام" في الأول من نيسان / إبريل المقبل في الذكرى 44 لغيابه.

العندليب يحفظ أحد ألحان الموسيقار محمد عبد الوهاب
العندليب يحفظ أحد ألحان الموسيقار محمد عبد الوهاب

قبل 18 يوماً من موعد ذكراه الـ 44 السنوية، و19 يوماً من موعد حفل الهولوغرام (تجسيده بالشكل والصوت معاً) المعلن عنه في الأول من نيسان/ إبريل المقبل داخل قصر البارون بالقاهرة، صدر بيان مسهب عن ورثة الفنان عبد الحليم حافظ، يعلن رفضهم ما أسموه إنتهاك حقوق الملكية الفكرية لأن منظمي الحفل لم يأخذوا موافقتهم المسبقة على إقامته ودفع الحقوق المتوجبة عليهم للورثة وفق ما تقوله القوانين.

وطالب الورثة بمنع إقامة الحفل قبل أخذ موافقتهم عن الصوت والصورة والأغاني وإلا إعتبروا هذا الفعل قرصنة، في وقت رفضوا أن يكون الإعلان بإسم قصر البارون، على إعتبار أن الورثة هم الأساس والمرجعية، وأنهم لن يسكتوا عن حقوقهم، مذكرين بما حصل مع ورثة السيدة أم كلثوم الذين أخذوا حقوقهم كاملة من حفلات الهولوغرام التي أقيمت لـ الست.

وفي آخر آذار/ مارس الجاري تحل الذكرى 44 لرحيل العندليب، وقد اعتادت عدة مرجعيات فنيىة إقامة إحتفالات بالمناسبة تكريماً لهذه القامة الغنائية السامقة، من دون العودة إلى الورثة.