SILK ROAD: فيلم أميركي عن خطورة التعاملات بالعملات الرقمية

منذ 13 عاماً عرف العالم ظهور العُملة الإلكترونية، يستطيع المتعامل بها أن يتبادل كل الممنوعات من دون أن يضبطه أحد طالما هناك شيفرة خاصة معتمدة تحميه، شريط جديد بعنوان "SILK ROAD" للمخرج "تيلر راسل" يضيء على وقائع حقيقية.

  • ملصق الفيلم
    ملصق الفيلم

"BITCOIN" العملة الرقمية التي تقوم على عمليات تبادل تجاري عبر الانترنت، تستبطنها عمليات سرية من تبادل الأموال والممنوعات بعيداً عن عيون الرقباء وأجهزتهم، فيما الحماية مطلقة طالما أن هناك شيفرة متفق عليها بين المتعاملين.

ولا تقع الواقعة إلاّ عند إنكشاف الشيفرة، وهذا ما يحرص عليه بطل الشريط الجديد SILK ROAD إخراح ونص تيلر راسل، أخذه عن مقالة طويلة على شكل تحقيق للكاتب ديفيد كوشنير، روى فيها طموح شاب يدعى روس أولبريخت (نيك روبنسون – أميركي  26 عاماً) عرف أن هناك إمكانية لتحقيق أرباح طائلة من خلال الجلوس في المنزل والقيام بكل العمليات التي يريدها عبر الأنترنت دونما خوف من أجهزة الأمن وعملائها.

  • بطل الشريط
    بطل الشريط "نيك روبنسون" في دور" روس"

روس الوحيد الذي لا يهتم بأحد، لا بوالديه، ولا بصديقته جوليا (ألكساندرا شيب) ويركز كامل إهتمامه على جني وتكديس المال الذي يتداول به عبر شيفرة خاصة يبيع من خلالها ويشتري ما يريده من الممنوعات وتحديداً المخدرات على أنواعها، ولا ينتبه إلى أن الذين يتعاملون معه يقعون في فخ الشعبة الأمنية التي تتعقب جرائم الأنترنت.

ولأن أولبريخت موهوب في مجاله وليس ذكياً بما يكفي للإفلات من شبكات التعقب، وبعض المخبرين الذين يبحثون بدقة عن مصادر جديدة لعمليات البيتكوين التي تضاعفت بشكل كبير في السنوات الأخيرة، وقع في شر أعماله وعرفت الشيفرة التي يستعملها في كل مبادلاته من خلال عميل صلب تم تحويله إلى هذه الشعبة بدل طرده من سلك الشرطة كله بسبب ساديته في التعامل مع المدنيين وإيذائهم، إنه "ريك باودن"، ويجسده الممثل الأسترالي جايسون كلارك.

الموسيقى التصويرية لـ لورا كاتز لافتة جداً لجهة مواكبة أعصاب المتعاملين بالبيتكوين خصوصاً روس، الذي يملك بمهارة شديدة أدوات الضعف والتنبه والأداء من الداخل فإستطاع الإمساك بالشخصية والتأثير من خلالها للإيحاء والتأكيد في آن بأن البيتكوين تخرق كل القوانين وتفسح المجال أمام السماسرة والجواسيس واللصوص على أنواعهم لممارسة عملياتهم المشبوهة، ثم تكون الواقعة حين التأكد من شخصية وعنوان وأفعال صاحب موقع: طريق الحرير، SILK ROAD، حيث تقوم فرقة دهم يتقدمها باودن بإقتحام منزل روس وضبط كل ما عنده من أكسسوارات عمل وطيّ صفحته نهائياً.

الفيلم تتصدره عبارة "THIS STORY IS TRUE"، مدته ساعة و52 دقيقة وعرضته الصالات الأميركية في 19 شباط/فبراير الماضي.