بي جاي توماس قضى بسرطان الرئة عن 78 عاماً

كشف المغني والموسيقي الأميركي بي جاي توماس في آذار/ مارس الماضي عن إصابة متقدمة بسرطان الرئة، ووافته المنية ليل 31 أيار/ مايو الماضي عن 78 عاماً.

 

  • الفنان الأميركي الراحل
    الفنان الأميركي الراحل "بي جاي توماس"

لفظ المغني والموسيقي الأميركي بي جاي توماس، أنفاسه الأخيرة في منزله بمدينة آرلنغتون – تكساس وسط أفراد عائلته الذين كانوا يتوقعون هذه النهاية منذ أشهر قليلة حين أعلن توماس نفسه أن سرطان الرئة بلغ مرحلة متقدمة جداً معه.

عرف الراحل شهرة واسعة أواسط الستينات وأوائل السبعينات خصوصاً مع الأغنية التي قدمها في فيلم: باتش كاسيدي، ونالت أوسكار أفضل أغنية، وعرف عنه كثرة تجواله في الولايات الأميركية لملاقاة الجمهور عن كثب وبث روح الفرح في كل النفوس.

كان توماس شديد الشبه بجيمس بوند – روجر مور صاحب شخصية سيمون تمبلار، لكنه صرح أكثر من مرة أن التمثيل ليس مهنة مناسبة له، لأنه لا يجيد الكذب، وطويت الصفحة مع فنان أحب دائماً أن يستمتع بما يغنيه، وأن يُمتع السامعين بما يقدمه. وهو يحمل 5 جوائز غرامي.