"أوبرا ليسو" تعاود نشاطها أمام جمهور من.. النباتات!

بعد إغلاق دام أكثر من ثلاثة أشهر ،"أوبرا ليسو" في برشلونة تقدم أول عروضها أمام جمهور من النباتات.

  • "أوبرا ليسو" تعاود نشاطها أمام جمهور من.. النباتات!

أمام جمهور غير عادي، قدمت "أوبرا ليسو" في برشلونة أول عروضها، وذلك بعد إغلاق دام أكثر من ثلاثة أشهر نتيجة تفشي فيروس "كورونا". 

فقد احتلت 2300 نبتة مقاعد الجمهور في المسرح الذي يعود إلى القرن الـ19 وهو أحد أكبر دور الأوبرا في أوروبا.

صحيفة "الغارديان" البريطانية قالت إن العرض جاء على هذا الشكل، تشجيعاً للإسبانيين للعودة من جديد لحضور عروض الأوبرا، حيث افتتح قبل يوم واحد من إنهاء حالة الطوارئ التي فرضت على البلاد. 

وتعود هذه الفكرة الغريبة إلى قائد العرض أوجينيو أمبوديا، الذي ألهمه ما نشأ بينه وبين النباتات من ترابط خلال فترة الحجر الصحي بمنزله.

ونقلت الصحيفة البريطانية عن أمبوديا قوله: "تقدمت الطبيعة لاحتلال المساحات التي انتزعناها منها. هل يمكننا توسيع تعاطفنا؟ دعونا نبدأ بالفن والموسيقى في مسرح رائع بدعوة الطبيعة".

وبعد إذاعة الحفل الذي بث مباشرة على الهواء، تم التبرع بالنباتات التي "حضرت" الحفل للعاملين بالصفوف الأمامية في مواجهة "كورونا".