"إضاءات سودانية" في "غاليري داونتاون"

معرض "إضاءات سودانية" لعبد الله عمر وهاني خليل يتواصل حتى الخامس من آذار/ مارس، والمعرض يقام تحت إطار دور الفن في تحقيق الأفضل.

  • "إضاءات سودانية" في "غاليري داونتاون"

يتواصل معرض "إضاءات سودانية" للفنانين التشكيليين الشابين، عبدالله عمر وهاني خليل حتى الخامس من آذار/ مارس والذي يستضيفه "غاليري الداونتاون" في الخرطوم في موسمه الثاني.

ويُعرف الفنانان في بطاقة المعرض الفن بأنه وسيلة للمناهضة لتحقيق الأفضل، وأداة للمقاومة ويتيح المساهمة في النهضة بالشعوب.

وتصف البطاقة السودان بالبلد المتنوع إثنياً وثقافياً، مما يضفي زخم يجعل انتاج الفنون البصرية لمكامن الضوء متنوعة في المشاهد والمساحات والألوان.

وأن العلاقة التبادلية القائمة بين تغيير الواقع ووعي الإنسان مع ثوابت الهوية السودانية الأفريقية الضاربة في القدم هي التي تقود الى الواقع المتطور المنشود في المستقبل.