"ثقافة الاطفال" يحصد "جائزة المؤسسات الصديقة للطفولة"

"دار ثقافة الاطفال" في وزارة الثقافة العراقية يفوز بــ "جائزة المؤسسات الصديقة للطفولة والأسرة" في دورتها الأولى.

  • "ثقافة الاطفال" يحصد "جائزة المؤسسات الصديقة للطفولة"

فاز "دار ثقافة الاطفال" في وزارة الثقافة العراقية بــ "جائزة المؤسسات الصديقة للطفولة والأسرة 2020".

الجائزة أطلقتها جامعة الدول العربية وأعلنت عنها الأمانة العامة للجامعة. 

ويأتي فوز الدار من بين العديد من المؤسسات العربية التي شاركت في المسابقة إدارياً وثقافياً للحصول على الجائزة في دورتها الأولى.

وأعلنت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية في تشرين الاول/اكتوبر 2020، فتح باب التقدم للدورة الأولى من الجائزة بغية "تشجيع المؤسسات الإعلامية والإعلاميين لتقديم محتوى إعلامي يرسخ ثقافة احترام حقوق الطفل، وعدم إهدار حقوقه تحت أي ظرف كان باعتبارها حقوقاً أصيلة كفلتها الاتفاقيات الدولية والتشريعات الوطنية".

وتقام الجائزة سنوياً على المستوى العربي، وتتضمن فرعين أساسيين هما: إعلاميون ومؤسسات إعلامية سواء أكانت حكومية أو خاصة أو صحافة أو إذاعة مرئية ومسموعة أو وسائل تواصل اجتماعي.
وتهدف الجائزة إلى "تسليط الضوء على نماذج إعلامية، مؤسسات وأفراداً، أسهمت في إحداث تغيير من أجل حماية حقوق الطفل في وسائل الإعلام، وتشجيع الإعلاميين والمؤسسات الإعلامية على دعم قضايا حقوق الأطفال في وسائل الإعلام، والحد من الانتهاكات المهنية التي تحصل أثناء تناول قضايا الأطفال في وسائل الإعلام وغيرها".