"قاموس الشعرية" من القدماء إلى المحدثين

صدور الترجمة العربية من "قاموس الشعرية.. من القدماء إلى المحدثين" لشانتال لابري وباتر يس سولير. 

  • "قاموس الشعرية" من القدماء إلى المحدثين

صدر حديثاً عن "دار الرافدين" العراقية "قاموس الشعرية... من القدماء إلى المحدثين" لمؤلفته الروائية والناقدة الفرنسية شانتال لابري، والكاتب باتر يس سولير. 

ويتضمن القاموس قسمين، يشمل الأول 20 مقالاً حول الشعرية وجذورها القديمة لدى العديد من الفلاسفة والكتاب والشعراء اليونانيين والرومان، والتراث الشعري المسيحي، والثاني فيشمل أنطولوجيا خصصها سولير ولابري لتعريف الفنون والأنواع الإبداعية التي ورد ذكرها في القسم الأول.

النسخة العربية التي قدمها الكاتب المصري لطفي السيد منصور، يفرد فيها المؤلفان مساحة كبيرة للأجناس والأشكال التي يعود مصدرها وحيويتها للعصور القديمة، وتظهر فيها ثوابت شعرية.

في كتابهما الذي نقله إلى العربية لطفي السيد منصور، يسعى وسولير للتذكير بمدى تأثير الشعرية القديمة، التي تتسرب داخل النصوص الحديثة، ومنها السيرة الذاتية، التي وصفها القاموس بأنها حكاية استعادية، نثرية، يعيشها المؤلف بصيغة الشخص الأول الذي يروي وجوده الخاص، وهو وجود يُفهم على أنه الحياة المعيشة لفرد واحد بشكل واقعي، وهي حياة تبدو منطقية بفضل الطابع المؤقت الذي يميز المراحل والتغييرات في تكوين الشخصية.