"لندق جدران النسيان".. شبكة مغربية تطلق "أسبوع الأدب الفلسطيني"

شبكة القراءة في المغرب تطلق "أسبوع الأدب الفلسطيني" تحت شعار "لندق جدران النسيان"، وغايته الانتصار للقراءة وعدالة القضية الفلسطينية.

  • شبكة قراءة مغربية تحفز على تصفح
    شبكة قراءة مغربية تحفز على تصفح "الكتاب الفلسطيني"

تحت شعار "لندق جدران النسيان"، انطلق "أسبوع الأدب الفلسطيني"، الذي خصصته شبكة القراءة في المغرب لتشجيع الشباب والقراء على الإبحار في عوالم الأدب الفلسطيني وتجديد اكتشافه، انتصاراً لـ"القراءة" و"عدالة قضية فلسطين".

وانطلق الأسبوع بأنشطة متعددة من بينها التعريف بكتاب فلسطينيين بارزين، ومناقشة أعمال روائية فلسطينية، ونشر قراءات لقرّاء شباب.

واستهلم الشعار من نهاية الرواية الرمز في الأدب الفلسطيني والعربي "رجال في الشمس" للراحل غسان كنفاني.

وأوضحت رئيسة شبكة القراءة بالمغرب نجية مختاري أن "هذا الأسبوع عُنوِن بـ (لندقّ جدران النسيان) لأن القضية الفلسطينية تستحق منا كل الدقات، ولأن النبض الحي يجب أن يظل سارياً، في سبيل حياة القضية الفلسطينية التي تعاني من ويلات الصهيونية والتكالب عليها".

وأضافت مختاري أن "الأدب الفلسطيني غني جداً ويستحق منا القراءة والتحليل"، قبل أن تؤكد أن من الأهداف الأساسية لهذا الأسبوع "ألا ينسى الشباب القضية الفلسطينية".

وذكرت مختاري أن الأسابيع المنظمة سابقاً شملت مواضيع أخرى من بينها "أدب الرحلة" و"الأدب الإفريقي" و"الأدب العالمي" و"الكتاب العلمي" بغية "التحفيز على القراءة وتأطير الشباب والقراء لتصير القراءات ذات دلالة ومعنى".