ترودو: تصدير الغاز الكندي إلى ألمانيا لن يكون سهلاً

رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، يقلل من احتمالات تصدير الغاز الطبيعي المسال، ويشير إلى طول المسافة بين حقول غرب البلاد وموانئ الساحل الأطلسي.

  • ترودو: تصدير الغاز الكندي إلى ألمانيا لن يكون سهلاً
    رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو مع المستشار الألماني أولاف شولتس في مونتريال

أكّد رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، أنّ "تصدير الغاز الكندي إلى ألمانيا لن يكون سهلاً، حتى وإن أرادت برلين تنويع مصادر إمداداتها للحد من اعتمادها على الغاز الروسي".

وفي مؤتمر صحافي عقده في مونتريال مع المستشار الألماني أولاف شولتس، الذي يزور كندا، قلل ترودو من احتمالات تصدير الغاز الطبيعي المسال، مشيراً إلى "طول المسافة بين حقول غرب البلاد وموانئ الساحل الأطلسي".

وقال ترودو: "نحن بصدد درس الاحتمالات بغية معرفة ما إذا كان من المنطقي تصدير الغاز الطبيعي المسال، وما إذا كان من المجدي تصديره مباشرةً إلى أوروبا".

من جهته، أكّد شولتس أنّ بلاده تسرّع بناء البنى التحتية للموانئ وأنابيب الغاز بهدف زيادة وارداتها من الغاز الطبيعي المسال، وأنها تبدي انفتاحاً على بلدان متعددة على غرار كندا، مشيراً إلى أنّ ألمانيا تريد وضع حد لـما سمّاه "الاعتماد على إمدادات الغاز الروسي".

وكان رئيس وكالة الشبكة الفيدرالية الألمانية، كلاوس مولر، قد أفاد قبل أيّام، بأنّه في حال التوقف الكامل لواردات الغاز من روسيا، فإنّ ألمانيا لن يكون لديها ما يكفي من الغاز، سوى لشهرين ونصف الشهر.

وأضاف مولر أنّ "ألمانيا تكدس الآن الإمدادات بسرعة، وتستعد لفصل الشتاء. بحلول شهر تشرين الأول/أكتوبر المقبل، يجب أن تكون الخزانات ممتلئة بنسبة 85% في حال كان الخريف بارداً بشكل غير عادي".