فنزويلا تمدد الحجر الصحي إثر تفشي السلالة البرازيلية لكورونا

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو يعلن عن تمديد الحجر الصحي في محاولة لاحتواء انتشار عدوى السلالة البرازيلية من فيروس كورونا المستجد.

  • فنزويلا تمدد الحجر الصحي إثر تفشي السلالة البرازيلية لفيروس كورونا
    فنزويلا تمدد الحجر الصحي إثر تفشي السلالة البرازيلية لفيروس كورونا

أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، يوم أمس الأحد، عن تمديد الحجر الصحي في محاولة لاحتواء انتشار عدوى السلالة البرازيلية من فيروس كورونا المستجد.

وفي كلمة له قال "يجب أن نحافظ على الحجر الصحي الصارم في الأيام السبعة المقبلة لاستكمال 21 يوماً (...) يجب أن نبذل كل ما في وسعنا لحماية أنفسنا".

كما حذر الرئيس من السلالة البرازيلية للفيروس قائلاً إن "المتغيرات البرازيلية لها حمولة فيروسية قوية، يجب على السلطات الصحية اتخاذ إجراءات صارمة".

وكان مادورو قد اقترح في الأسبوع الماضي صيغة "النفط مقابل اللقاح" لتمكين بلاده الخاضعة لعقوبات دولية تطال قطاع ‏النفط من شراء لقاحات مضادة لفيروس كورونا.

وقال في تصريح عبر التلفزيون الرسمي، إن "فنزويلا لديها ناقلات نفط، ولديها عملاء مستعدون لشراء النفط منا، ‏وستخصص جزءا من إنتاجها للحصول على اللقاحات التي تحتاج إليها.. النفط مقابل اللقاح‎!".

وأضاف "نحن جاهزون.. النفط مقابل اللقاح‎! لكننا لن نتوسل أحداً".

هذا وسجّلت ​فنزويلا​ التي تُواجه منذ بداية آذار موجة ثانية من ​فيروس كورونا​، رقماً قياسياً من الحالات في غضون أربع وعشرين ساعة بلغ 1786 إصابة جديدة، حسب الأرقام الرسميّة.