منظمة الصحة العالمية تمنح لقاح "موديرنا" ترخيصاً للاستخدام الطارئ

لقاح "موديرنا" الأميركي يحصل على ترخيص من منظمة الصحة العالمية للاستخدام الطارىء ضد فيروس كورونا المستجد، ليصبح خامس لقاح يحصل على موافقة المنظمة الأممية.

  • لقاح موديرنا هو خامس لقاح يحصل على الاستخدام الطارىء من منظمة الصحة العالمية
    "موديرنا" هو خامس لقاح يحصل على الاستخدام الطارىء وانضم إلى سلة لقاحات برنامج "كوفاكس" للدول الفقيرة

حاز  لقاح شركة "موديرنا" المضاد لفيروس كورونا على ترخيص منظمة الصحة العالمية للاستخدام الطارئ، ليرتفع بذلك عدد اللقاحات المرخصة إلى خمسة المضادة لفيروس كورونا التي حصلت لغاية اليوم من المنظمة الأممية على هذه الإجازة.

وأشارت المنظمة في بيان إلى أن فريق الخبراء الاستشاري الاستراتيجي التابع لها بشأن التطعيم خلص إلى أن لقاح "موديرنا" فعّال بنسبة 94,1%.

وأوضحت المنظمة أن هذا اللقاح سيضاف إلى القائمة المتزايدة للّقاحات المرخّصة من قبل منظمة الصحة باستخدامها في الحالات الطارئة.

يذكر أن لقاح "موديرنا" مرخص له منذ أشهر في الولايات المتحدة وأوروبا، لكن أهمية حصوله على ترخيص الاستخدام الطارئ من قبل منظمة الصحة العالمية تكمن في أن هذه الخطوة تتيح للدول التي لا يمكنها تقييم فعالية اللقاحات بقدراتها الذاتية أن تعتمد على تقييم المنظمة الأممية، كما أنها تسمح بضم هذا اللقاح إلى سلة اللقاحات التي يوفرها برنامج "كوفاكس" للدول الفقيرة.

أما اللقاحات الأربعة الأخرى التي سبقت "موديرنا" في الحصول على ترخيص الاستخدام الطارئ من قبل منظمة الصحة العالمية فهي: فايزر-بايونتيك، ولقاحا أسترازينيكا المصنعان في الهند وكوريا الجنوبية، وجونسون أند جونسون.

من جهتها، قالت شركة "موديرنا" إنها تتوقع أن تنتج في العام 2022 ما يصل إلى 3 مليارات جرعة من لقاحها، وذلك بفضل التزامات تمويل جديدة لزيادة الإنتاج في مصانعها الموزعة في الولايات المتحدة وأوروبا.

وكانت إدارة الغذاء والدواء الأميركية (FDA) منحت لقاح "موديرنا" تصريح الاستخدام الطارئ في 18 كانون الأول/ديسمبر 2020، في حين حصل اللقاح على ترخيص مماثل من قبل وكالة الأدوية الأوروبية في 6 كانون الثاني/يناير 2021.

يذكر أن "موديرنا" هو خامس لقاح يحوز على موافقة منظمة الصحة العالمية.

وكانت لجنة شركة "موديرنا" الأميركية للصناعات الدوائية، أعلنت العام الماضي، أن لقاحها ضدّ فيروس كورونا، ثبتت فعاليته بنسبة 94.5%.